مدرب لشبونة مُنتقداً مدافعه فضال: "لقد كان في أسوأ أيامه أمام موريرينسي" - البطولة

مدرب لشبونة مُنتقداً مدافعه فضال: "لقد كان في أسوأ أيامه أمام موريرينسي"

أيوب رفيق (البطولة)
29 نونبر 2020 على الساعة 20:17

بدا مدرب ، روبين أموريم، مُمتعضاً إزاء الصورة التي ظهر بها المغربي ، في مواجهة فريقه أمام موريرينسي، يوم أمس السبت، والتي آلت لرِفاق المدافع البالغ من العمر 30 سنة، لحساب الجولة الثامنة من .


وقال أموريم، في معرض حديثه إلى وسائل الإعلام، عقب الفوز بهدفيْن لهدف: "لم نُحسن التعامل مع إبعاد الكرات عن منطقة جزائنا، فضال ومنديز كانا في أسوأ أيامهما، إننا نتحدث عن مباراة شدّد فيها المنافس كرة واحداً وأحرز هدفاً واحداً".


وخاض الدولي المغربي مقابلة الأمس كاملةً، في خط دفاعٍ مُكوّن من ثلاثة عناصر، وقدَّم مردوداً لم يَرُق مدربه أموريم، مما يُهدِّده بفقدان رسميته مع الفريق البرتغالي ضمن قادم المباريات.


وكان فضال قد تلقى في آخر ظهور له مع المنتخب الوطني انتقادات لاذعة وهجوما حاداً من الجماهير المغربية، لقاء أدائه أمام أفريقيا الوسطى ذهاباً بالدار البيضاء، حيث اعتبرت أنه لا يرقى إلى المستوى الذي يُخوّل له تمثيل "أسود الأطلس".


يُشار إلى أن مدافع الفتح الرياضي سابقاً شارك في عشر مباريات لحدود الآن مع لشبونة، في أولى مواسمه رفقة الكتيبة البرتغالية التي انتقل إليها قادماً من ريال بيتيس، بقيمة مالية قدّرتها وسائل الإعلام بأربعة ملايين يورو.

أخبار ذات صلة