بين فِئة اعتبرتهُ "خائنا" وأُخرى ضمّته للائحة "ناكري الجميل".. مُتابعون يتعاطفون مع وادو قائلين: " كفاكُم قسوَةً وتملقاً عبد السلام لم يمس بالمقدّسات!" - El botola - البطولة

بين فِئة اعتبرتهُ "خائنا" وأُخرى ضمّته للائحة "ناكري الجميل".. مُتابعون يتعاطفون مع وادو قائلين: " كفاكُم قسوَةً وتملقاً عبد السلام لم يمس بالمقدّسات!"

أ . ل ( البطولة )
13 مارس 2021على الساعة20:05

اصطف متابعون للشأن الكروي الوطني، إلى جانب رأي الدولي المغربي السابق عبد السلام وادو، بسبب الحملة التي شنتها عليه بعض الجهات مؤخرا، بعد إعلان مساندته للجزائري خير الدين زطشي في سباق الترشح لعضوية "الفيفا".

وعبرت فئة واسعة من المتعاطفين مع وادو، على مساندتها المطلقة للدولي المغربي السابق، بعد وصفه بـ"الخائن" و "ناكر الجميل" من طرف بعض اللاعبين السابقين للمنتخب الوطني.

وأمام "الهجمة" التي شنتها بعض الوجوه الرياضية المعروفة بالمغرب على وادو، قام العديد من المتابعين بالدفاع عنه، مؤكدين أن الأخير يعتبر أكثر وطنية وغيرة على بلاده من عدة أشخاص حاولوا الركوب على الحادث، ومهاجمتهم له.

وذكر أحد المتابعين بعضا ممن شنوا "حملة" على وادو باستغلالهم لبعض المناصب لسنوات طويلة، دون أي إضافة لكرة القدم الوطنية، في حين أن لاعب نانسي الفرنسي السابق كان من بين الشخصيات التي ساهمت بمبلغ مالي "مهم" في صندوق مكافحة جائحة "كورونا"، الذي أنشأه الملك محمد السادس.



واعتبر متابع آخر أن الرياضيين المغاربة لم يتحلوا بالروح الرياضية في هذا الموضوع، لكونه يدخل في نطاق الرياضة وليس السياسة، حيث يبقى رأي وادو وفقا لقناعاته الشخصية في سباق التنافس الحاصل بين شخصين للترشح لعضوية "الفيفا"، وليس للأمر أي تأثير على مواقف الدولة المغربية على المستوى الخارجي، بالإضافة إلى أنه لم يقم بالمس بمقدسات المملكة.

وذكر المتابعون من يتهمون وادو في "وطنيته" بالمبلغ الذي ضخه الأخير في صندوق "كورونا" في حين لم يقدم هؤلاء أي درهم واحد للصندوق المذكور، باستثناء الظهور أمام عدسات الكاميرا في المناسبات.




وأكد لاعب نانسي الفرنسي السابق في تغريدة على حسابه الشخصي في "تويتر" قائلا: "حب الوطن ليس للذين يستفيدون من خيرات البلد وثرواته. أحب بلدي وقيم الصدق والعدالة الاجتماعية من طرف نسائه ورجاله. لا أحد سيجردني من حريتي".


طاغات متعلقة

أخبار ذات صلة