في موقف "غريب" .. مديرية التحكيم تؤكد عدم وجود أي ركلة جزاء للجيش أمام ن. بركان رغم عرقلة باعدي للخلوي "الواضحة" - El botola - البطولة

في موقف "غريب" .. مديرية التحكيم تؤكد عدم وجود أي ركلة جزاء للجيش أمام ن. بركان رغم عرقلة باعدي للخلوي "الواضحة"

ن . ج (البطولة)
28 شتنبر 2021على الساعة13:11

ردت مديرية التحكيم الوطنية بالجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، على المراسلة الاحتجاجية لفريق ، حول أداء الحكم مصطفى كشاف في مباراة ، بالتنويه بقراراته، والتي اعتبرها أعضاء المديرية صحيحة وسليمة.


وبخصوص ركلة الجزاء التي أثارت الكثير من الجدل، بعد إسقاط مهاجم الجيش الملكي محمد الخلوي داخل مربع العمليات عقب تدخل مدافع نهضة بركان عبد الكريم باعدي، فقد أكدت المديرية أنه لا وجود لأي خطأ، وقرار الحكم بعدم احتساب ركلة جزاء كان صحيحا.

وأكدت المديرية خلال اللقاء الإعلامي الأسبوعي: "المدافع هو من كان سباقا للكرة، ومن خلال الإعادة يتضح جليا أن لاعب نهضة بركان هو من لمس الكرة والصورة تبين عدم وجود أي التحام بين المدافع والمهاجم، وقرار الحكم كان صحيحا بعدم الإعلان عن ركلة جزاء".


وبشأن ركلة الجزاء الثانية التي احتج عليها الفريق العسكري، فمديرية التحكيم الوطنية اعتبرت قرار الحكم صحيحا، حيث أكد أعضاؤها: "المدافع انزلق لإبعاد الكرة، ولم يكن لديه أي احتكاك مع المهاجم. اليد اليسرى كانت كارتكاز على الأرض والكرة لمست يده الممدودة على الأرض".

"لا نعلن على ركلة جزاء أو خطأ في أي لمس للكرة في اليد. قرار الحكم كان سليما لأن العناصر المطلوبة للإعلان عن ركلة جزاء غير موجودة، واللاعب لعب الكرة وفي التعديل الجديد يعتبر قرار الحكم صائبا، قبل أن تتم مساندته من غرفة الفار، واللاعبون استمروا في اللعب لأنهم يعرفون التعديل الجديد" تضيف مديرية التحكيم التابعة للجامعة الملكية المغربية لكرة القدم.


وكانت إدارة نادي الجيش الملكي، قد نددت في مراسلتها الاحتجاجية بالأخطاء الذي شهدتها مباراة العساكر أمام نهضة بركان، والتي انتهت بالتعادل هدف لمثله، قبل أن يتساءل الفريق الرباطي حول جدوی إستعمال تقنية "الفار" طالما لا يقوم الحكم بمراجعة الحالات المشكوك فيها، مطالبين بفتح تحقيق وإنزال عقوبات جزرية في حق الحكام الذين ثبت تهاونهم في اتخاذ القرارات السليمة، تضيف ذات المراسلة.

أخبار ذات صلة