أولترا "بريغاد وجدة": "هوار يجب أن يتحمل مسؤوليته بعد فشله ونتمنى أن يغادر الفريق لأنه لم يتعلم من الأخطاء" - البطولة

أولترا "بريغاد وجدة": "هوار يجب أن يتحمل مسؤوليته بعد فشله ونتمنى أن يغادر الفريق لأنه لم يتعلم من الأخطاء"

أ . ل ( البطولة )
09 أبريل 2021 على الساعة 09:35

أصدرت أولترا "بريغاد" المساندة لفريق ، مساء يوم أمس الخميس بلاغا، تفضح من خلاله بعض تصرفات رئيس النادي محمد هوار، تجاه لاعبي الفريق الأول، وفشله في تدبير شؤون سندباد الشرق.


وشددت المجموعة الوجدية على أن هوار يغلق هاتفه في وجه الطاقم التقني واللاعبين كلما تعلق الأمر بالمستحقات، وهو ما جعلهم يضربون عن التداريب في العديد من المناسبات دون التوصل لأي حل.


وأوضح بيان مجموعة "بريغاد وجدة" أن رئيس الفريق محمد هوار مطالب بتحمل مسؤوليته، حيث طالبه الفصيل المساند للمولودية بمغادرة الفريق بعد أن فشل في تصحيح الأخطاء، لأنه لم يتعلم طيلة الثلاث سنوات التي قاد فيها سندباد الشرق.


وفيما يلي نص البلاغ:


"بعد إجتماع عاجل مع اللاعبين تم إقناعهم بالعودة إلى التداريب إبتداء من يوم غد. كما تم الإستفسار عن المشاكل الراهنة التي حالت دون إجراء اللاعبين للتداريب لأسبوعين حيث تم الوصول إلى خلاصة أساسها أن المشكل القائم هو عدم حصول اللاعبين على ثلاث أشطر من منحة التوقيع واحدة منهم تعود للموسم الماضي رغم الوعود المقدمة من طرف رئيس الفريق ليتفاجأ أغلب اللاعبين أن الرئيس يغلق هاتفه في وجه الطاقم التقني و جميع اللاعبين و كل من يستفسر عن هاته المستحقات وليست هي المرة الأولى التي يخلف فيها وعوده ... نعلم أن اليد الواحدة لا تصفق هنا نضع نقطة و نعود إلى بياناتنا في بداية الموسم حيث حدَّرنا و نبَّهْنا الرئيس إلى ضرورة الإنفتاح على المحيط و العمل مع أناس لها دراية بالتسيير لكن رده كان أنه يريد أن يعمل مع من يحب و الأن فليتحمل مسؤوليته كما وصلنا للتو أنه أبلغ الجميع بإستقالته الرسمية لذلك نخبره أن يكون عند كلمته هاته المرة و يغادر الفريق فلم يعد له مجال لتصحيح الأخطاء لأنه لم يتعلم طيلة ثلاث سنوات و كرر نفس الأخطاء في كل موسم ومن أراد المغادرة فالباب يسع ذلك شرط ترك الفريق في العجز المالي الذي تركه الرئيس السابق. فبعد عدّة مشاكل عانت منها المجموعة و عدّة ظروف الكل يعلمها سنعود الأن إلى إنتفاضتنا ضد المكتب المديري لأن التسيير العشوائي لا زال يسود في الفريق كما أن هذا ليس بعذر لأعيان المدينة اللذين بدورهم تنكروا للفريق فكان بإمكانهم التوصل بحل مباشر مع اللاعبين و كخلاصة أخيرة تنكر الكل لكن سنقاوم من أجلها .

و كما جرت العادة تدخل مُلاَّك الفريق و الرئيس الفعلي له "مول لبخاسات" حيث تم إقناع اللاعبين بالعودة إلى التداريب وكان شرطهم لحل هاته المشكلة هو الحصول على شطر واحد فقط من منحة التوقيع العالقة في ذمة الرئيس .

و كما نحدر اللاعبين بعدم تكرار مقاطعة التداريب مرة أخرى لأن هذا يمس بصورة الفريق".

أخبار ذات صلة