ميندييتا يتمنى بقاء ميسي في برشلونة ويتحدث عن إمكانية انتقال صلاح ومبابي وهالاند إلى "الليجا" - البطولة

ميندييتا يتمنى بقاء ميسي في برشلونة ويتحدث عن إمكانية انتقال صلاح ومبابي وهالاند إلى "الليجا"

إفي
16 مارس 2021 على الساعة 08:37

أكد نجم و السابق، وسفير ، جايزيكا ميندييتا، أنه يأمل في بقاء الأرجنتيني أسطورة بلوجرانا في الليجا لأطول فترة ممكنة.

وأشار ميندييتا الذي حمل قميص فالنسيا بين 1993 و2001، في الوقت نفسه إلى أن يضم أيضا العديد من المواهب الشابة صاحبة المستقبل الواعد.

جاءت تصريحات ميندييتا، الذي توج مع (الخفافيش)، بلقب كأس الملك والسوبر الإسباني وتأهل لنهائي دوري أبطال أوروبا مرتين، خلال لقاء افتراضي بوسائل الإعلام بمنطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، بحضور مايتي فينتورا، مديرة لاليجا في المنطقة.

وقال عن مدى تأثر أداء ميسي بموقفه من التجديد : "يلعب بأداء ثابت دائما. أعتقد أننا محظوظون للغاية لامتلاكنا ميسي وكذلك رونالدو قبل رحيله، ونأمل أن يستمر ميسي معنا لأطول فترة".

وتابع: "قلت سابقا، طالما هو معنا فنحن نستمتع به، لكن إذا رحل فهناك مواهب أخرى قادمة عبر لاليجا، في البارسا وأندية أخرى".

وحول وضع برشلونة إذا رحل ميسي، قال ميندييتا: "برشلونة سيواجه صعوبة لتكرار جيل عظيم ضم أمثال تشافي وإنييستا وفيا، لكن النادي حاليا يمتلك مواهب صغيرة يضع عليها آمالا كبيرة".

وأضاف أن المرشح الأول للتتويج بالليجا، مستدركا: "لكن المنافسة ستكون صعبة مع اقتراب برشلونة وريال مدريد منه".


واعتبر أن الكاميروني صامويل إيتو، نجم برشلونة السابق، هو أشرس لاعب أفريقي واجهه في الليجا.

وبشأن إمكانية قدوم النرويجيوالفرنسي لليجا، قال: "هؤلاء من جيل الشباب ويقدمون موسما جيدا، وكذلك الصاعدين حاليا بالدوري الإسباني أمثال أنسو فاتي، وبيدري وفينيسيوس... أكرر بالتأكيد ستكون هناك مواهب أخرى ستظهر بعد اعتزال رونالدو وميسي".

وعن فرص المصري نجم في القدوم لليجا، قال: "جربت ذلك في مشواري. عندما تلعب وتربح الجوائز وتكون من أفضل اللاعبين، فأنت تريد تحديات جديدة. أعتقد أن أي لاعب يرغب في الاحتراف بالليجا، وباللعب لأنديتها الكبرى، لأن ذلك سيسمح له بالفوز بالمزيد من الألقاب".

وعن إمكانية دخوله مجال التدريب أجاب: "بالتأكيد آمل أن أصبح مدربا يوما ما، بدأت منذ 3 سنوات مشوار الحصول على رخصة التدريب، سعيت للحصول على رخصة "برو" هذا العام لكن تأجل الأمر بسبب تداعيات كورونا، لكني آمل البدء فيها قريبا".

وأوضح: "لا أعلم إذا كان التدريب سيكون مهنتي في المستقبل لكني بالطبع أريد خوض التجربة".

وتابع صاحب الـ 46 عاما: "أعمل الآن سفيرا لليجا وأحب ما أفعله حاليا، لكن كرياضي ولاعب كرة قدم سابق أريد خوض تحديات جديدة وأن أتحدى نفسي كي أصبح مدربا وأقدم خبراتي".

واختتم قائلا: "سيكون من المثالي التدريب في الدوري الإسباني، لكني منفتح أيضا على باقي الأماكن وأحترم باقي الثقافات".

أخبار ذات صلة