وصف المكتب المسير بـ"إدارة العار".. فصيل "أولترا عسكري" يصدر بلاغا "ناريا" بعد ودية الجيش ون.بركان - البطولة

وصف المكتب المسير بـ"إدارة العار".. فصيل "أولترا عسكري" يصدر بلاغا "ناريا" بعد ودية الجيش ون.بركان

م.ع (البطولة)
15 نونبر 2020 على الساعة 12:25

أصدر فصيل "أولترا عسكري" المساند لنادي ، بلاغا "ناريا" عبر موقع التواصل الإجتماعي "فيسبوك"، على خلفية الأحداث التي شهدتها ودية "أبناء العاصمة" أمام نهضة بركان.


وشهد المباراة العديد من القرارات، أبرزها تغيير الملعب، فضلا عن حراسة أمنية مشددة، رغم الطابع الودي للقاء، في ظل رغبة الفصيل في تنظيم وقفة احتجاجية متزامنة مع المقابلة.


وفيما يلي نص البلاغ:

هذا اليوم كان شاهد على إحدى المواقف التاريخية لإدارة العار بأشخاصها و عقليتها، حدث أزال ما تبقى من الستار ليصبح المشهد واضح للعيان، نادي الجيش الملكي صاحب المرجعية الاحترافية و الحكامة التسييرية من تبنى المواقف الرجولية بعيدا عن اتقان سياسة الهروب إلى الأمام و "يغطيو الشمس بالغربال" أصبح في الحاضر بين أيدي الفاشلين مثال ربما يحتدى به في الارتجالية و عشوائية التسيير.


كان مبرمجا صباح هذا اليوم لقاء ودي بين الفريق و نادي رئيس الجامعة بملحق المركب الرياضي مولاي عبد الله، الأمور كانت تأخذ مسارها الطبيعي إلى غاية صدور قرار من جهة مجهولة لكنها أصبحت معلومة بتأخير اللقاء إلى بعد الزوال و في نفس المكان، المجموعة كانت عازمة على الحضور قصد إيصال رسالة شديدة اللهجة للطاقم التقني و اللاعبين، عند محيط الملعب تطويق و إنزال أمني مبالغ فيه جعلنا نتساءل عن سبب هذه المقاربة الأمنية و الغاية من طبخ و إصدار مثل هذه القرارات.


حافلة الفريق البرتقالي حضرت في الوقت المحدد للمباراة و في المكان المتفق عليه مسبقا ( ملحق المركب ) ليتفاجئ الجميع بحضور حافلة الفريق فارغة باستثناء السائق، نعم إنه زمن "الأيوبي" الذي جعل المحظور مباح، شوه مرجعية ألهمت البلاد، قزم تاريخ ضحت من أجله رجال و أجيال، لم يكتفي بالتطبيع مع الفشل و الاخفاق بل تعدى ذلك إلى وضع قطيعة مع الانضباط و الالتزام إحدى السمات الجوهرية لهذا الكيان، و لكي يعلم الرأي العام الرياضي أن اللقاء أجري في المركز الرياضي بعدما أصرت الإدارة على عدم الحضور خوفا من "الشوهة"، و للأمانة فقط فالشوط الثاني من اللقاء دارت أطواره في الظلام الدامس بسبب غياب الانارة.


قبل الختام سنذكر بأننا حملنا عهدا على تحرير نادينا من قيود الفشلة مهما كلفنا الثمن، التخويف، التجفيف و الاعتقالات ممارسات أكل عليها الدهر و شرب لن تكبحنا أو تعرقل مسار نضالنا، أرواح زهقت و هي على أهب الاستعداد لتلبية نداء القلب و الروح، سلبت الحرية لشجعان دافعوا و قاوموا على الألوان، من تسبب له حب هذا النادي عاهة مدى الحياة، من ضاع مستقبله و هو يجري بين المدن ليكون دائم الحضور رفقة الشعار، أما نحن مجموعة الأولتراس عسكري الرباط نتعهد بصدق على أنه لا رجوع و لا استسلام حتى يتحقق المطلب برحيل الجميع إلى مزبلة التاريخ.

يذكر أن الجيش الملكي حقق فوزًا كبيرًا على نهضة بركان برباعية نظيفة، في المباراة الودية التي جمعتهما عصر يوم أمس السبت، ضمن استعدادات الفريقين لانطلاق الموسم الجديد من " ـ القسم الأول".


أخبار ذات صلة