مجموعات "أولتراس" شمال أفريقيا لـالاتحادات الكروية: "لا تستأنفوا النشاط الرياضي سعياً وراء منافع اقتصادية وسياسية .. ولا كرة بدون جمهور" - البطولة

مجموعات "أولتراس" شمال أفريقيا لـالاتحادات الكروية: "لا تستأنفوا النشاط الرياضي سعياً وراء منافع اقتصادية وسياسية .. ولا كرة بدون جمهور"

أيوب رفيق (البطولة)
05 يونيو 2020 على الساعة 21:30

عارضت مجموعات "الأولتراس" بشمال أفريقيا إمكانية استئناف النشاط الكروي بالمنطقة رغم عدم القضاء بعد على وباء "كورونا" المستجد، مؤكدةً أن الصحة العامة ينبغي أن تظل الهاجس الأول والغاية الأساسية بالنسبة للاتحادات المحلية.


وقالت المجموعات التي صاغت بياناً موحّداً ونشرته عبر وسائطها على مواقع التواصل الاجتماعي، إنها "تؤمن أن التوقف الكامل وغير المشروط للنشاط الرياضي عامة والكروي خاصة ضرورة لا بد منها، وإن كان ذلك قاسياً على الجميع".





وأضافت: "بالرغم من كل هذا، نرى بعض الاتحادات تتصرف وكأن شيئاً لم يحدث وتتجه نحو استكمال المنافسات مع إقامة المباريات ولكن دون حضور جماهيري"، مُعتبرة أن هذه الهيئات الوصية "تضرب بعرض الحائط كل ما يجري حول العالم ساعية وراء منافع وغايات اقتصادية وسياسية".


ويرى ذات المصدر أن المنافع والأهداف الاقتصادية والسياسية بالنسبة للاتحادات تبدو أغلى من الروح البشرية، مُطالبة إياها بالتوقف عن الإصغاء لما دعته بـ"الذئاب التي تُتاجر بشغف الجماهير وتتاجر باللعبة ككل وتستغلها للاغتناء وخدمة مصالحها".


ودعت مجموعات "الإلتراس" بشمال أفريقيا الاتحادات الكروية إلى الالتزام بتوقيف النشاط الكروي، وعدم استئنافه إلا عندما يُصبح حضور الجماهير ممكنا، دون أن يشكل ذلك خطراً على صحة أي كان.


"أوقفوا كرة القدم .. لا كرة قدم بدون جمهور، الكرة للجمهور"، تختم الفصائل المساندة للأندية في شمال أفريقيا بلاغها.

طاغات متعلقة

أخبار ذات صلة