رونار يستثني لقجع من شُكره لمكونات الكرة المغربية بعد رحيله

م.ذ (البطولة)

استثنى الفرنسي ، المدرب السابق ، من الشكُّر الذي وجَّهه إلى معظم مكونات الكرة الوطنية، عقب تقديم استقالته من الإشراف على العارضة الفنية لـ"أسود الأطلس". 


وشكر "الثَّعلب" الملك محمد السادس على رعايته ومساهمته في تطوير والنهوض بالكرة المغربية، كما تقدَّم بالشكر إلى اللاعبين الذين جاورهم والطاقم الفني فضلاً عن الجماهير التي ساندت ممثلي الكرة الوطنية في كافة المناسبات. 


ويوحي هذا المعطى حسب العديدين بإمكانية توتر العلاقة بين الطرفيْن في الأشهر القليلة الماضية، والتي ساهمت في الانفصال بينهما بعد إقصاء المنتخب الوطني من ثمن نهائي 2019 بمصر على يد المنتخب البنيني. 


ورغم أن الربان الفرنسي اشتغل تحت قيادة جامعة الكرة لمدة ثلاث سنوات ونصف، إلا أنه تجاهل الجهاز الوصي على الكرة ولم يقم بتهنئته، وهو ما يُثير الكثير من التساؤلات والشكوك حول سلامة العلاقة التي كانت تجمع بين رونار والجامعة بقيادة لقجع في الفترة الأخيرة. 


وقضى هيرفي رونار ثلاث سنوات رفقة "الأسود" شارك فيها في نسختيْن من "كأس أمم أفريقيا" بكل من الغابون ومصر سنتيْ 2017 و2019، كما خاض نهائيات كأس العالم 2018 بروسيا الصيف الماضي. 

أهم الأخبار

آخر المستجدات