'كلاتنبورغ' حكم نهائي دوري الأبطال 2016: "منحت ركلة جزاء لأتلتيكو لأن ريال مدريد سجل من تسلل"! - El botola - البطولة

'كلاتنبورغ' حكم نهائي دوري الأبطال 2016: "منحت ركلة جزاء لأتلتيكو لأن ريال مدريد سجل من تسلل"!

ج.م (البطولة)
05 نونبر 2021على الساعة19:11

اعترف الحكم الإنجليزي السابق، مارك كلاتنبورغ، بأنه أعلن عن ركلة جزاء لصالح ، لإعادة التوازن لنهائي ، عام 2016 (ملخص المباراة في الأسفل).


وشهد نهائي "تشامبيانز ليغ" عام 2016، مواجهة بين قطبي العاصمة الإسبانية والأتليتي، انتهت بفوز رفاق بركلات الترجيح (5-3)، بعد أن حسم التعادل (1-1) الوقت الأصلي للمواجهة.


واعترف الحكم المعتزل، في "بودكاست The Brazilian Name"، بأنه قرر منح ركلة جزاء للـ"روخيبلانكوس" مع بداية الشوط الثاني، كي يعطي توازنا للمباراة، خاصة وأن الهدف الذي سجله للريال، كانت هناك شكوك حول صحته، بسبب إمكانية وجود اللاعب في وضعية تسلل.

وقال كلاتنبورغ: "عندما نُفذت الركلة الحرة، كنت أعلم أن غاريث بيل هو من لمس الكرة قبل أن يسجل راموس الهدف من تسلل. طلبت التأكيد من مساعدي (حكم الشرط)، لكنني وجدت صعوبة في سماع ما يقوله بسبب الضجيج. قلت له: 'هل انحرف طريق الكرة قبل وصولها لراموس؟'، لكنني لم أتلقى أي إجابة، ورأيته يشاهد الشاشة العملاقة الموجودة في الملعب، ثم بعد دقيقة اتخذت قرار استئناف اللعب واحتساب الهدف".


وأضاف: "أخبرني مساعدي أن الميكروفون وسماعات الأذن قد توقفا عن العمل في تلك اللحظة. كنت في حيرة من أمري. كان قرارا صعبا للغاية".


وأشار: "لقد كنت محظوظًا جدًا، بعد دقيقتين أو ثلاث دقائق من بداية الشوط الثاني، كانت هناك ركلة جزاء، أو يمكنني القول 50% هي ركلة جزاء. كان فيرناندو توريس ذكيًا للغاية، فقد وضع نفسه أمام بيبي الذي ارتكب خطأ. أعلنت عنها (ركلة الجزاء) لأعيد التوازن للمباراة، لأن ريال مدريد حصل على فرصة التسجيل من تسلل".

طاغات متعلقة

أخبار ذات صلة