أشرف سعود "ذارفا الدموع": "لم نر عائلاتنا طيلة 4 أشهر.. صبرنا أعطى أكله وأشكر رفاقي على تضحياتهم" - El botola - البطولة

أشرف سعود "ذارفا الدموع": "لم نر عائلاتنا طيلة 4 أشهر.. صبرنا أعطى أكله وأشكر رفاقي على تضحياتهم"

إسماعيل نعمان (البطولة)
29 شتنبر 2021على الساعة12:40

غلب التأثر أشرف محمد سعود، لاعب المنتخب لكرة القدم داخل القاعة، عقب إدلائه بكلمته خلال حفل الاستقبال الذي نظمته الجامعة المغربية الملكية لكرة القدم على شرف "منتخب الفوتسال" بعد تحقيقه إنجاز بلوغ ربع نهائي كأس العالم المنظمة بليتوانيا.


وأكد سعود أن "الانسجام" الذي جمع اللاعبين والقوانين التي وضعها المدرب هشام الدكيك، كانا "كلمة السر" وراء الإنجاز الذي حققه "أسود القاعة"، لافتا إلى أن صبر وتضحية رفاقه لم تذهب "هباء منثورا"، عقب تحقيقهم حلم بلوغ دور الـ8 من "مونديال الفوتسال".


وقال سعود في كلمته: "أشكر رفاقي على التضحيات التي قاموا بها في عملهم، كنا متشوقين لرؤية عائلاتنا بمجرد العودة لصربيا لكن المدرب هشام الدكيك أصر على عدم الذهاب حتى لا نصاب بالوباء، وقال لنا بالحرف أن خروجنا من المعسكر قد يعني خسارتنا لكأس العالم".


وأضاف: "صبرنا طيلة أربعة أشهر وهذا ما أعطى ثماره، بلغنا ربع نهائي كأس العالم الذي كان حلما كبيرا، أشكر المدرب على حفاطه على انسجام المجموعة وهو ما أراه كلمة السر في إنجازنا".


وتعرض محمد أشرف سعود للإصابة في المباراة الأولى التي جمعت النخبة المغربية بجزر سليمان، قبل أن يسجل عودته من بوابة مباراة ثمن النهائي التي انتصر فيها رفاقه أمام فنزويلا بـ(3-2).


وبهذا الخصوص، اختتم "أفضل لاعب" في البطولة العربية التي استضافتها مصر شهر ماي الماضي: "في الأخير، أود توجيه الشكر بشكل كبير للطاقم الطبي الذي ضحى كثيرا بعد إصابتي في المباراة الأولى، وعمل بجهد كبير من أجل تجهيزي لباقي المباريات".


وبلغ المنتخب المغربي لكرة القاعة دور الـ8 عقب احتلاله وصافة المجموعة الثالثة بخمس نقاط، من انتصار على جزر سليمان وتعادلين أمام تايلاند والبرتغال، ليتغلب في دور الـ16 على فنزويلا، ويغادر "المحفل العالمي" برأس مرفوع بعد إحراجه البرازيل صاحبة الألقاب الخمسة وهزيمته بهدف نظيف.


أخبار ذات صلة