فاندنبروك: "آمل ألا يكون غياب الكاميرات في مباراة الغد أمام بافلز من أجل إخفاء الأخطاء التحكيمية" - El botola - البطولة

فاندنبروك: "آمل ألا يكون غياب الكاميرات في مباراة الغد أمام بافلز من أجل إخفاء الأخطاء التحكيمية"

أيوب رفيق (البطولة)
17 شتنبر 2021على الساعة18:30

لم يُخفِ مدرب ، ، تخوفه من الأداء التحكيمي لمباراة فريقه أمام إف سي بافلز، غدا السبت، على أرضية ملعب "الصداقة" بمدينة كوتونو، مُشيراً في الوقت نفسه إلى أن برمجة النادي البنيني للمقابلة في الثانية زوالاً كانت خطوة ماكرة وذكية تصُبُّ في صالحه، نظراً لاعتياد أصحاب الأرض على الطقس الحار الذي يسود هذه الفترة.


وقال المدير الفني البلجيكي في الندوة الصحفية التي تسبق المواجهة، اليوم الجمعة: "هناك الكثير من الكاميرات في هذا المؤتمر الصحفي، من المؤسف ألا تكون حاضرة غدا في اللقاء بسبب فيروس كورونا، أتمنى أن يكون هذا السبب الوحيد وليس من أجل إخفاء الأخطاء التي يمكن أن ترتكبها بعض العناصر، وأتحدث هنا عن المقررين الرسميين".


وأردف المتحدث نفسه قائلاً: "كانت خطوة ماكرة وذكية من بافلز ببرمجة المباراة في الثانية زوالاً بالنظر إلى درجة الحرارة المرتفعة في هذا التوقيت. أتمنى أن تكون مقابلة سليمة من جميع النواحي، هو لقاء صعب بالنسبة لنا، رغم أن نتيجة الذهاب في صالحنا".


"في كرة القدم، ليس هناك شيء مؤكد، سواء تعلق الأمر بالانتصار أو الهزيمة، المجموعة التي أتوفر عليها تخوض لأول مرة محكّاً رسمياً في الأدغال الأفريقية، لذلك ينبغي علينا تدبير كل الظروف التي ستعترضنا من حكام وحرارة وأرضية ملعب وغيرها"، يستطرد مدرب سيمبا التنزاني سابقاً.


وأكَّد العارضة الفنية للكتيبة العسكرية أن الفريق البنيني تطور على نحو ملموس في السنة الأخيرة، لافتاً إلى أن لاعبيه يتحلُّون بالسرعة وبناء الهجمات الخاطفة، استناداً إلى الصورة التي رسموها عنهم في مواجهة الذهاب التي أُقيمت، الأحد الفارط، على أرضية "المركب الرياضي الأمير مولاي عبد الله" بالرباط.


وكان ممثلو الكرة الوطنية قد فازوا في الذهاب ضمن الدور التمهيدي الأول لمسابقة بثلاثة أهداف لهدف، سجلها كل من زكريا فاتي وحمزة مجاهد ثم أنور طرخات، وسيحاول "العساكر" الحفاظ على هذا التقدم في الإياب من أجل انتزاع بطاقة التأهل إلى الدور الموالي.

أخبار ذات صلة