في ظل تزامنها مع تاريخ الـ"فيفا".. هل ترفض أندية الوداد والرجاء الرياضيين خوض مبارياتها "المؤجلة" في هذه الفترة؟ - El botola - البطولة

في ظل تزامنها مع تاريخ الـ"فيفا".. هل ترفض أندية الوداد والرجاء الرياضيين خوض مبارياتها "المؤجلة" في هذه الفترة؟

أ . ل ( البطولة )
24 ماي 2021على الساعة20:29

قررت العصبة الاحترافية لكرة القدم، برمجت جميع المباريات المؤجلة من منافسات "إنوي" خلال الفترة الممتدة ما بين 31 ماي إلى غاية 15 يونيو.


وتتزامن الفترة التي تم تحديدها من قبل لجنة البرمجة مع تاريخ الـ"فيفا"، حيث من المنتظر أن تخوض العديد من المنتخبات الأفريقية التي يمارس لاعبوها بالمغرب مباريات ودية مطلع شهر يونيو القادم.
ومن المنتظر أن تجد العصبة الاحترافية نفسها أمام رفض بعض الأندية لخوض هذه المباريات المؤجلة في هذا التوقيت، وذلك استنادا للوائح التي تنص على كون أي فريق بإمكانه المطالبة بتأجيل مباراته في حال تم استدعاء ثلاثة لاعبين أو أكثر لحمل قميص منتخب بلاده الأول.


وسيكون فريق الأكثر تضررا من هذا التاريخ في حال تم استدعاء لاعبيه الدوليين، إذ يضم في صفوفه خمسة عناصر دولية، ويتعلق الأمر بالكونغوليين بين مالانغو وفابريس نغوما، الليبي سند الورفلي، بالإضافة إلى سفيان رحيمي والحارس أنس الزنيتي اللذان تم استدعاؤهما من قبل الناخب الوطني وحيد خليلوزيتش في المبارتين الأخيرتين أمام بوروندي وموريتانيا.


كما يعتبر فريق من الفرق التي ستخسر لاعبين بارزين من خلال هذه البرمجة التي تتزامن مع تاريخ الـ"فيفا"، وذلك في ظل تواجد المهاجم مؤيد اللافي الذي يعتبر من الركائز الأساسية داخل تشكيلة المنتخب الليبي، وكذا لاعبا المنتخب الوطني أيوب الكعبي ويحي جبران.


بالمقابل سيكون فريق محروما من خدمات اللاعبين يوسفا دايو وألان تراوري، اللذان يمثلان منتخب بوركينافاسو.


أخبار ذات صلة