تشيلسي يهزم ريال مدريد بثنائية ويضرب موعدا مع مانشستر سيتي في نهائي دوري أبطال أوروبا - البطولة

تشيلسي يهزم ريال مدريد بثنائية ويضرب موعدا مع مانشستر سيتي في نهائي دوري أبطال أوروبا

جمال ملكي (البطولة)
05 ماي 2021 على الساعة 20:53

بلغ الإنجليزي نهائي ، بعد فوزه مساء يومه الأربعاء بثنائية نظيفة (2-0) على ضيفه الإسباني، في المباراة التي جمعت بينهما على أرضية ملعب "ستامفورد بريدج"، برسم إياب نصف نهائي المسابقة.


وكانت مباراة الذهاب، التي احتضنها ملعب "ألفريدو دي ستيفانو" الأسبوع الماضي، قد انتهت بالتعادل هدف في كل شبكة (1-1).


وعرفت تشكيلة المدرب ، عودة قائده والظهير الفرنسي ، بعد غيابهما عن المباريات الأخيرة بداعي الإصابة، كما شارك النجم البلجيكي أساسيا. أما من جانب تشليسي، فإن المدرب الألماني قرر ترك المغربي على مقاعد البدلاء.


وجاءت أولى المحاولات الخطيرة من أقدام الألماني ، مدافع ، من تسديدة قوية (11')، نجح في التصدي لها الحارس البلجيكي . وفي الدقيقة 18'، سجل هدفا ألغاه الحكم بداعي تواجد المهاجم في وضعية تسلل.


وانتظر حلول الدقيقة 25'، ليقوم بأول محاولة خطيرة، عن طريق النجم الفرنسي الذي سدد كرة قوية، تصدى لها الحارس السنغالي بنجاح. وبعد مرور دقيقتين فقط، هز شباك الفريق الإسباني بهدف أول من توقيع 27'، مستغلا ارتطام كرة مواطنه في العارضة.

وبعد الهدف، تمكن من إغلاق جميع الممرات على لاعبي ، وفي الدقيقة 40'، قدم تمريرة "سحرية" لزميله ، الأخير ارتقى عاليا وضرب كرة رأسية تصدى لها بـ"براعة" الحارس ، ثم لم تشهد باقي الدقائق أي جديد لينتهي الشوط الأول بتقدم "البلوز".

مع بداية الجولة الثانية، كان قريبا من إضافة الثاني، بعد أن ارتطمت رأسية بالعارضة في الدقيقة 47'، ثم انفرد بالحارس (53')، لكنه أضاع فرصة التسجيل بعد أن كان كورتوا موفقا وتصدى للكرة، بينما لم يقم لاعبو ريال مدريد بأي "رد فعل".


وتواصلت خطورة أصحاب الأرض، التي قابلتها براعة الحارس ، الذي تصدى لكرة 59'، بعد أن وجد المهاجم الألماني نفسه وجها لوجه مع .

وأمام هجمات المتتالية، أجرى "زيزو" تغييرين دفعة واحدة، بحثا عن اختراق دفاع "البلوز"، من خلال الدفع بالثنائي وماركو أسينسيو، مكان و على التوالي. وجاءت أول محاولة خطيرة من في الجولة الثانية، من أقدام ، الذي سدد كرة قوية 64'، لكن الحارس تصدى لها.


وبعد عدة محاولات خطيرة، توغل البديل من الجهة اليمنى، ومرر كرة لزميله ، الأخير كان أمام شباك فارغة ليضع الكرة في مرمى ، مسجلا الهدف الثاني لتشيلسي 85'، بعد أن أضاع زملاءه أكثر من 3 فرص للتسجيل.

وبعد أن ضمن بنسبة كبيرة تأهله، قرر المدرب منح الفرصة للمغربي للمشاركة في المباراة، ودفع به مكان 88'.


ولم تشهد الدقائق القليلة المتبقية أي جديد، وأعلن الحكم صافرة نهاية المباراة، ليحجز بطاقة العبور لنهائي ، حيث سيلاقي مواطنه يوم 29 ماي الجاري، على أرضية ملعب "أتاتورك" بمدينة إسطنبول التركية.

أخبار ذات صلة