"الطاس" والرجاء يحملان مشعل التمثيلية المغربية في الكونفدرالية حينما يواجهان تواليا نكانا الزامبي والمنستيري التونسي - البطولة

"الطاس" والرجاء يحملان مشعل التمثيلية المغربية في الكونفدرالية حينما يواجهان تواليا نكانا الزامبي والمنستيري التونسي

إسماعيل نعمان (البطولة)
14 فبراير 2021 على الساعة 10:45

يحمل فريقا و، اليوم الأحد، مشعل التمثيلية المغربية في، حين يواجهان على التوالي و، لحساب دور الـ32 مكرر من المسابقة.


ويواصل "الطاس" مغامرته داخل الأدغال الأفريقية في رحلة "شاقة" قادته صوب زامبيا من أجل مواجهة نكانا المحلي، وعينه على البصم على نتيجة إيجابية تمهد له سبيل العبور نحو دور المجموعات.


وبلغ "الطاس" دور الـ32 مكرر من كأس الاتحاد الأفريقي بعد إزاحته في الدور التمهيدي لغامتيل الغامبي، قبل أن يستعرض لاعبوه مؤهلاتهم الفنية أمام أدجوبي البنيني.


في حين انتقل نكانا الزامبي للعب مباريات الكونفدرالية بعد إقصائه من عصبة الأبطال الأفريقية على يد بيترو أتليتيكو الأنغولي، بهدفين مقابل واحد في مجموع المبارتين.


ومن المرتقب أن تنطلق المواجهة زوال يومه الأحد، على أرضية ملعب "نكانا"، انطلاقا من الساعة الثانية ظهرا (غرينتش +1).


وفي الجهة المقابلة، يدشن الرجاء الرياضي عودته لأجواء المقابلات الرسمية، بالاصطدام بالاتحاد المنستيري التونسي، وهدفه الخروج بنتيجة تجعله يناقش تفاصيل مباراة الإياب بكل أريحية.


ومن المحتمل أن تؤثر غياب التنافسية التي يعرفها "النسور" على أدائهم، نظرا للتوقف الذي عرفته البطولة الاحترافية "إنوي" بسبب مشاركة المنتخب المحلي في "شان الكاميرون".


وعلى النقيض، قدم الاتحاد المنستيري للدار البيضاء، وفي جعبته العديد من المواجهات الرسمية التي خاضها قبل أن يحط الرحال بالمغرب، وهو الأمر الذي أبدى منه مدرب الرجاء، جمال السلامي، تخوفا في تصريحات سبقت المواجهة.


وقال جمال السلامي: "سنواجه خصما خاض خمس مباريات تحضيرية خلال فترة التوقف، وحقق فيها نتائج إيجابية، وبالتالي فإنه يملك التنافسية التي نفتقدها"، قبل أن يستدرك: "قيمة فريقنا ولاعبينا، وتمثيلنا لكرة القدم الوطنية، خاصة بعد التتويج بـ'الشان"، يفرض علينا أن نكون في المستوى".


يذكر أن الرجاء انتقل لمسابقة الكونفدرالية بعد إقصائه من عصبة الأبطال الأفريقية على يد تونغيث السينغالي، بينما بلغ الاتحاد المنستيري دور الـ32 مكرر لكأس الاتحاد الأفريقي بعد أزاحته كلا من فاسيل كيتيما والأهلي الطرابلسي الليبي.


ويصطدم زملاء الحارس أنس الزنيتي بالفريق التونسي، اليوم الأحد، على أرضية ملعب محمد الخامس، انطلاقا من الساعة الخامسة مساء بالتوقيت المغربي.

أخبار ذات صلة

هذه المعلومة غير متوفرة حالياً