بمناسبة تسجيله أول هدف في مساره.. "ماركا" عن مستور: "تحوّل من طفل مُعجزة إلى لُعبة مكسورة" - البطولة

بمناسبة تسجيله أول هدف في مساره.. "ماركا" عن مستور: "تحوّل من طفل مُعجزة إلى لُعبة مكسورة"

أ.ر (البطولة)
27 يناير 2021 على الساعة 16:58

تناولت صحيفة "ماركا" المسار الكروي للمغربي هاشم مستور، وسلطت الضوء على الانحدار الرهيب ذهب فيه مشواره في غضون سنوات قليلة، وذلك بمناسبة إحرازه لأول هدف في عالم الاحتراف، ضمن مواجهة فريقه الحالي أمام نظيره سامبينديتيس، لحساب الجولة الـ20 من دوري الدرجة الثالثة الإيطالي، يوم الأحد الماضي.


وأبرزت الجريدة الإسبانية الهالة الإعلامية التي أحاطت ببدايات مستور وبزوغه في الساحة الكروية، حيث انضم إلى تداريب الفريق الأول للميلان وهو في الـ15 من عمره فقط، وذلك سنة 2014، تحت قيادة المدرب الهولندي أنذاك كلارنس سيدورف.


كما أشار المصدر المذكور إلى أن المؤهلات والمهارات العالية التي يمتاز بها المغربي قادته إلى تصوير فاصل إعلاني لشركة شهيرة في مجال المستلزمات الرياضية مع البرازيلي ، نجم باريس سان جيرمان حاليا، مُضيفاً أن أندية عديدة مثل و خطبت وِدّ مستور بهدف انتدابه.


وفي الفصل الثاني من التقرير الذي أفردته "ماركا" لمهاجم كاربي حالياً، قالت إن مستور تحوَّل من "طفل مُعجزة" إلى "لُعبة مكسورة"، بالنظر إلى الهوة السحيقة التي سقط فيها، والتي وصلت به إلى حد عدم إيجاد أي نادٍ يُمارس فيه لتسعة أشهر، بعد رحيله عن لاميا اليوناني سنة 2019.


ويملك مستور دقيقة واحدة فقط في رصيده الدولي رفقة ، خاضها سنة 2015 في مواجهة ليبيا، ضمن تصفيات كأس أمم أفريقيا 2017، حينما كان الإطار بادو الزاكي مدرباً لـ"أسود الأطلس".

أخبار ذات صلة