دي روسي: "أريد العودة للأرجنتين كمدرب لبوكا جونيورز" - البطولة

دي روسي: "أريد العودة للأرجنتين كمدرب لبوكا جونيورز"

عصام فضولي
09 يوليوز 2020 على الساعة 01:12

رحل الدولي الإيطالي السابق دانييلي دي روسي، عن نادي في يونيو من السنة الماضية ليخوض تجربة جديدة رفقة ، بعد 18 عاما من الولاء والوفاء ورفض عروض أندية أوروبية كبرى، حبا في نادي العاصمة الإيطالية.


وتحدث قائد "الجيالوروسي" السابق (615 لقاء بقميص روما)، لصحيفة "La nacion" عن تجربته الكروية في الأرجنتين، وعشقه للبوكا منذ الصغر، والفرحة التي عاشها مع كل مكونات النادي بعد التتويج ، بالإضافة لإمكانية العودة للأرجنتين عبر بوابة التدريب، علما أنه اعتزل بنهاية الموسم الجاري.


* تجربة الستة أشهر في الأرجنتين

يقول دي روسي عن بداياته في مدينة 'بوينوس آيريس': "عندما وصلت راسلت أوزفالدو (لاعب سابق لروما)، وطلبت منه أن يدلني على مطعمين أو ثلاث، وبدأت بعدها أذهب لمركز تدريب بوكا جونيورز، وخوض المباريات، حيث كان كل شيء جميل حتى أتى هذا الوباء. يكاد لا يمر أسبوع دون أن أشتاق للبوكا ولبوينوس آيريس وهذا يحزنني كثيرا. سمعت أن الوضع في الأرجنتين معقد ورغم ذلك أنتظر بفارغ الصبر اليوم الذي أعود فيه لهذا البلد حيث شعرت أني في بيتي".


* التتويج بالدوري رفقة البوكا

"أنا جد سعيد لكوني واحدا من اللاعبين الذين منحوا الفرحة لجمهور بوكا الكبير، اللقب جاء بفضل مجهودات زملائي في الفريق، وأنا فرح لأجلهم وحتى بعد عودتي لإيطاليا، لا زلت أشعر أني جزء من المجموعة. صحيح لم ألعب الموسم كاملا، لكن واجبي كلاعب مخضرم وقائد، كان مساعدة زملائي على تحقيق لقب الدوري"، يتابع صاحب 36 عاما لنفس الصحيفة.


* مباراة التتويج ضد خميناسيا

وتطرق الإيطالي في حواره، لعدم تمكنه من متابعة لقاء حسم اللقب بالقول: "كنت عازما على مشاهدة اللقاء، وحصلت على اشتراك تلفزي لمتابعته أنا ووالدي، لكن بفعل الفارق الزمني نمت ولم أستطع متابعة المباراة. الوقت في إيطاليا كان الثالثة أو الرابعة صباحا. لكن عند استيقاظي صباحا رأيت مباشرة أجواء الاحتفال في نشرات الأخبار. البوكا بطل الأرجنتين".


* إمكانية العودة للأرجنتين

يقول دي روسي عن إمكانية عودته لبوكا جونيورز والأرجنتين: "كنت مرتاحا في الأرجنتين، لكن لن أكذب، اشتقت كثيرا لابنتي الكبرى التي بقيت في إيطاليا، وهذا من أسباب قراري العودة. عودتي للأرجنتين مؤكدة، سواء للسياحة أو ملاقاة الأشخاص الذين تقاسمت معهم أجمل اللحظات، ولدي فكرة العودة كمدرب للبوكا، قد أكون في آخر قائمة المرشحين، لكنني أرغب في ذلك حقا، فهذا النادي أحبه جدا وهو نادي القلب بعد روما".

أخبار ذات صلة