"ريلو": "أشرف حكيمي سيصبح أفضل ظهير في العالم .. وطفولته كانت صعبة للغاية" - El botola - البطولة

"ريلو": "أشرف حكيمي سيصبح أفضل ظهير في العالم .. وطفولته كانت صعبة للغاية"

أيوب رفيق (البطولة)
27 أبريل 2020على الساعة13:16

يستمر ، ظهير ، في حصد الإشادات من مُختلف الفاعلين في عالم كرة القدم؛ آخرهم زميله داخل الفريق الألماني، خوسي ماريا ريلوسيو، الذي بدا واثقاً من قُدرة الدولي المغربي على اعتلاء قائمة أفضل الأظهرة على الصعيد العالمي مُستقبلاً.


وقال "ريلو"، متوسط الميدان الدفاعي للفريق الفيستيفالي، ضمن تصريح لصحيفة "أس" الإسبانية: "أشرف مستعد للعودة إلى ريال مدريد بدون أدنى شك، إنه أحد أفضل الأظهرة على المستوى العالمي، وسينتهي به الأمر ليصبح أفضل ظهير في العالم".


وأحَالَ الإسباني البالغ من العمر 22 سنة موقفه على ما قدَّمه حكيمي في مباراة ، ضمن دور مجموعات مسابقة ""، وكذا تألقه في مواجهة لحساب ذات الدور، والهدفيْن اللذيْن أحرزهما في شباك الفريق الإيطالي.


"أشرف عاش طفولةً صعبة وكان عليه أن يُقاتل بشدة من أجل حلمه منذ سنواته الأولى، لقد مرَّ بمختلف الفئات الشابة لنادي ريال مدريد. ليس من السهل أن تتحمل مسؤولية مجاورتك في فريق واحد للاعبين مثل كريستيانو رونالدو وسيرجيو راموس تحت قيادة مدرب من قبيل زين الدين زيدان"، يُضيف "ريلو".


وأضاف المتحدث نفسه أن المغربي عانى من ضغوطات رهيبة لدى دفاعه عن ألوان الفريق الأبيض، بالنظر إلى قيمة النادي والرموز التي تحمل قميصه، مُشيراً إلى أنه ليس من اليسير مُنافسة لاعب مثل داني كارفخال على مركز الظهير الأيمن.


واعتبر "ريلو" أن خطوة الانتقال إلى بوروسيا دورتموند كمُعار ساعدت أشرف حكيمي على اكتساب المزيد من القوة ذهنياً وجسديًا، وجعلته يتسلق سُلَّم النضج بخطى حثيثة، مُردفاً: "لديه كل شيء منظم ومهيكل داخل رأسه، إنه فتى ذكي للغاية".


ولازال مُستقبل المغربي حكيمي متأرجحاً بين مجموعة من الخيارات والسيناريوهات، إذ سينقضي عقد إعارته في الصيف القادم، وسط إمكانية عودته لنادي العاصمة الإسبانية والاستمرار داخل الفريق الألماني أو الانضمام إلى نادٍ آخر، ذلك أنه يُثير العديد من الأندية الكبرى داخل القارة العجوز.

أخبار ذات صلة