رونالدينيو يُكمل شهره الأول داخل السجن.. خاض مباراة مع السجناء واحتفل بعيد ميلاده الـ40 خلف القضبان! - البطولة

رونالدينيو يُكمل شهره الأول داخل السجن.. خاض مباراة مع السجناء واحتفل بعيد ميلاده الـ40 خلف القضبان!

جمال ملكي (البطولة)
06 أبريل 2020 على الساعة 15:15

أكمل النجم البرازيلي السابق، ، شهره الأول داخل السجن، حيث يقضي عقوبة حبسية في البارغواي، بعد دخوله البلاد بجواز سفر "مزور".



وأمرت السلطات في البارغواي، بإلقاء القبض على رونالدينيو، يوم 6 مارس، حيث قضى ليلته الأولى في السجن هو وشقيقه، لدخولهما البلاد بجوازي سفر مزورين.


ورغم تواجده خلف القضبان، إلا أن رونالدينيو حافظ على ابتسامته المعتادة، كما أنه شارك في المباراة النهائية لدوري خاص بكرة القدم المصغرة، نُظم داخل السجن، وقاد الفريق الذي مثله للفوز بالكأس، بعد أن سجل 5 أهداف وقدم 6 تمريرات حاسمة.



من جانب آخر، فإن نجم و السابق، احتفل بعيد ميلاده الـ40 وهو داخل السجن، يوم 21 مارس.


وتشير التقارير، إلى أن بقاء رونالدينيو في السجن قد يطول، كون السلطات في البارغواي، تركز حاليا على موضوع "الساعة"، وهو تفشي "فيروس كورونا"، ما يعني أنها لن تحسم في قضية النجم البرازيلي، إلا بعد السيطرة على "الوباء".


ولم يتم لحد الآن، الحكم على رونالدينيو، بالمدة التي سيقضيها في السجن، رغم أن التقارير، تشير أن عقوبته قد تكون 6 أشهر حبسا، كما يعمل محامي اللاعب السابق، على منحه السراح المؤقت.

أخبار ذات صلة