بايرن ميونخ يفرض على لاعبيه التدريب "الافتراضي والمشترك" للحفاظ على "روح الفريق" - البطولة

بايرن ميونخ يفرض على لاعبيه التدريب "الافتراضي والمشترك" للحفاظ على "روح الفريق"

يحافظ فريق على حالة بدنية جيدة بفضل التدريب السيبراني الذي يخضع له، وفقا لما أكده اللاعب توماس مولر فيما يتعلق بالوضع الناجم عن تعليق والبطولات الأوروبية الأخرى بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

وفي مقابلة تم بثها على موقع الفريق البافاري، قال مولر: "خضنا بالفعل 3 جلسات مران سيبرانية مختلفة"، موضحا أن هذه الأنشطة يقودها جهاز هانز فليك الفني.

وأضاف: "نحن نتعرق كثيرًا" بفضل التدريبات، وقال مازحا: "لم أحظ من قبل بعضلات بطن مشدودة بهذا الشكل".

وأبرز مولر الذي يلتقي بشكل دوري بمعجبيه عبر (إنستجرام) وغيرها من مواقع التواصل الاجتماعي، أن هذا النوع من التدريب الافتراضي والمشترك يساعد أيضا في الحفاظ على "روح الفريق".


وبلغ الانتشار الإعلامي للاعبي البايرن ذروته قبل بضعة أيام من خلال جلسة تدريب بمنزل جيروم بواتينج، الذي انضم إلى التحدي الشائع بين لاعبي كرة القدم في جميع أنحاء العالم والمتمثل في اللعب بلفافة ورق المرحاض- أحد أكثر المنتجات المرغوبة هذه الأيام بين المواطنين في ظل انتشار فيروس كورونا المستجد.

وانتشرت صورة بواتينج الذي تحدى زملاء آخرين سواء حاليين أو سابقين بالنادي - مثل ديفيد ألابا وليروي ساني وأرتورو فيدال وخاميس رودريجيز، للقيام بنفس الشيء، عبر شبكات التواصل الاجتماعي بشكل كبير.

أخبار ذات صلة