في صراعه مع "السرطان".. ميهايلوفيتش ينهي الحصة الثانية من العلاج الكيميائي ويعود لتداريب بولونيا

عاد المدرب الصربي سينيسا ميهايلوفيتش، لقيادة تداريب ناديه ، وذلك بعد الانتهاء، من الحصة الثانية للعلاج الكيميائي، علما أنه يعالج مرض السرطان.


وتم تشخيص الصربي البالغ من العمر 50 عامًا، وتبين أنه يعاني من سرطان الدم الحاد، وبدأ العلاج شهر يوليوز الماضي، بحيث أجرى الحصة الأولى من العلاج الكيميائي، وبقي في المستشفى لـ 43 يوما.

وكان المدرب الصربي، قد غاب عن تداريب بولونيا، منذ 29 شتنبر، أي لأكثر من أسبوعين، واليوم عاد لقيادة الحصة التدريبية، التي خاضها الفريق، ويأمل، في التواجد على دكة البدلاء، عندما يحل فريقه ضيفا على ، السبت (19:45 gmt+1)، لحساب الجولة التاسعة من ا.


وحسب 'لا غازيتا ديلو سبورت'، فإن جلوس ميهايلوفيتش على مقاعد البدلاء، يشكل خطرا على صحته، خصوصا إذا كانت هناك تساقطات مطرية.

أهم الأخبار

آخر المستجدات

Loading interface...