شاب في السادسة والثلاثين .. حقيقة صورة الطفل الذي يدخن في المدرجات

انتشرت عبر مواقع التواصل الاجتماعي صورة لمشجع تركي يدخن السجائر، داخل مدرجات مباراة ضد ، والتي انتهت بفوز الأول -فريق المشجع المفضل- بهدفين مقابل هدف.


الطريف في الصورة وكان السبب الرئيسي وراء انتشارها بهذا الشكل، هو تساؤول كل من قام بنشرها عن كيفية قيام طفل صغير بالتدخين بهذه الطريقة على الملأ، واندهاش أكثر من غياب الرقابة، حيث لم يتدخل أحد لمنعه، بعدما التقطته عدسات الكاميرات، وهو مستمتع بوقته.



ولكن الحقيقة كانت صادمة، فعلى الرغم من ظهور ملامحه في الفيديو كملامح طفل صغير، يقارب في السن الطفل الذي يجلس بجواره، إلا أن عمره الحقيقي هو 36 عامًا وليس 10 أعوام، وجاء إلى ملعب "التمساح" من أجل تشجيع ناديه المفضل "بورصا سبور" رفقة ابنه.



ولم تعبأ الصحافة داخل تركيا بالكشف عن هوية المشجع، الذي أثار الجدل، وهذا على الرغم من العقوبة التي من المفترض أن تطاله بسبب التدخين في الأماكن العامة، وهو ما يخالف القوانين التركية.



أهم الأخبار

آخر المستجدات

Loading interface...