الوداد يحظى برسائل تضامنية من أندية عديدة بعد أحداث "رادس"

م.ذ (البطولة)

توصل نادي بعدة رسائل تضامنية من مجموعة من الأندية بعد الأحداث التي شهدها إياب نهائي أمام، مُشدِّداً في الوقت نفسه على أنه "لن يتنازل عن حقه وحقوق الكرة المغربية لردع كل أشكال الإقصاء والتحامل".



ونشر الفريق المغربي تدوينة عبر صفحته الرسمية على موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك" كشف فيها عن رسالتين تضامنيتين توصلا بهما من و من بين رسائل المساندة الأخرى التي حظي بها. 



وفيما يلي البلاغ الذي نشره النادي الأحمر: 

"توصل المكتب المسير و إدارة نادي الوداد الرياضي بعدة رسائل تضامنية من العديد من الأندية المغربية، العربية، الأفريقية و من جميع أنحاء العالم.


و عبرت هذه الأندية عن تضامنها اللامشروط مع نادي الوداد الرياضي بعد أحداث رادس في المباراة التي جمعته بالترجي التونسي، يوم الجمعة الماضي، عن نهائي عصبة الأبطال الأفريقية 2018/2019، و أكدوا دعمهم الكامل لنادي الوداد الرياضي حتى ينال حقوقه الكاملة.


يشكر نادي الوداد الرياضي مختلف الأندية التي أعلنت تضامنها، و يؤكد أن ما يقع الآن يخص نادي الوداد الرياضي بصفة خاصة و كرة القدم المغربية بصفة عامة، و أنه لن يتنازل عن حقوقه و معها حقوق الكرة المغربية، لردع كل أشكال الاقصاء والتحامل على الكرة الوطنية وأنديتها التي كانت سباقة دائما للمساهمة في تطوير الكرة الأفريقية واعلاء الروح الرياضية والتأكيد على التنافسية الشريفة.


و على سبيل المثال، تنشر الصفحة الرسمية للنادي رسالتي ناديي حسنية أكادير و المولودية الوجدية".

أهم الأخبار

آخر المستجدات