مدرب المنتخب الأولمبي: "الهزيمة في كينشاسا سبب رئيسي في خروجنا من سباق الكان"..ويردد: "صافي!"

أكد الإطار الهولندي مارك فوت مدرب ، في تصريح صحفي عقب مواجهة ، أنه حزين بعد الخروج من سباق التأهل لكأس إفريقيا لأقل من 23 سنة، و أولمبياد "طوكيو 2020".


وأشار المدرب الهولندي إلى أنه حزين بشكل كبير بعد التعثر اليوم رغم الإنتصار، قائلا: "خروجنا من السباق لم يكن بسبب مباراة الإياب اليوم، بل بسبب خسارتنا في الذهاب و الطريقة التي لعنا بها هناك في كينشاسا".


وأضاف فوت قائلا: "اليوم سيطرنا في الشوط الأول، الأمر الذي أثمر هدفا من نقطة الجزاء، لكن المنتخب الكونغولي نجح في امتصاص حماسنا في الشوط الثاني وكان منظما بشكل جيد خاصة على المستوى الدفاعي".


وأردف قائلا: "التعب كان واضحا على اللاعبين اليوم، في ظل ظروف مباراة الذهاب، لكنه عذر غير كافٍ، وهذه هي كرة القدم علينا تقبل النتيجة، رغم أنها صعبة علينا، وكنا نطمح للذهاب لأبعد نقطة ممكنة قاريا".


وختم حديثه و ملامح الحزن تسيطر عليه بعد الخروج، إذ علق بطريقة مفاجئة بعد أن تحدث بـ"الدارجة المغربية" قائلا: "صافي!"، في إشارة إلى أن المغرب خارج السباق رسميا ولن يستطيع الآن التحدث عن الأمر.


ويذكر أن اللقاء كان قد انتهى قبل قليل على أرضية ملعب "مولاي عبد الله" في العاصمة الرباط، لصالح النخبة الوطنية بهدف دون رد، نتيجة لم تكفيه للعبور إلى الدور الموالي بعد التعثر في "ذهاب كينشاسا" بهدفين دون رد.

أهم الأخبار

آخر المستجدات