نجم أستراليا يتحسر بعد تسببه في خروج بلاده من أمم آسيا

اعترف ميلوش ديجينيك، مدافع، بأن الخطأ الفادح الذي ارتكبه هو ما تسبب في خسارة الفريق أمام نظيره صفر - 1 في المباراة التي جمعت بين الفريقين مساء الجمعة في دور الثمانية ببطولة 2019 المقامة حاليا في الإمارات.


وحسم المنتخب الإماراتي المباراة بالهدف الذي سجله علي مبخوت في الدقيقة 68، وتأهل للقاء نظيره القطري في الدور قبل النهائي، بينما ودع المنتخب الأسترالي حامل اللقب، منافسات البطولة.


وقال ديجينيك عبر وسائل التواصل الاجتماعي صباح يوم السبت: لن أتهرب من حقيقة أنني أضعت على بلادي وإخوتي (زملائي بالفريق)، فرصة تحقيق حلم الحفاظ على اللقب.


وأضاف: لن أتهرب من حقيقة أنني تسببت في الخطأ الذي كلفنا المباراة. لست بحاجة إلى التعاطف أو الشعور بالأسف تجاهي، فهذه كرة القدم وتلك الأمور واردة.


وبدا ديجينيك مشتتا وربما اعتقد أنه حصل على خطأ حيث أرجع الكرة دون تركيز باتجاه زميله حارس المرمى ماتيو رايان، لكن مبخوت انطلق وراوغ الحارس ليسكن الكرة الشباك معلنا تقدم الإمارات 1 - صفر ، وهي النتيجة التي انتهت بها المباراة.


وقال ديجينيك: في البداية أود التقدم بالشكر لكل من وجه لي رسائل إيجابية، فهذا يعني الكثير... وأقول لجميع زملائي الذين أعتبرهم إخوتي، والذين لم يقولوا لي سوى العبارات الذكية وكلمات الإشادة الإيجابية، إنني أعتز بهذه الكلمات وأستمتع لها وسأعمل بها.


وكان لاعب خط الوسط جاكسون ايرفين بين الذين التفوا حول ديجينيك، حيث قال: إنها لحظة واحدة، وقد حسمت المباراة، وعلينا فقط أن نتعامل مع الأمر... بالطبع الجميع سيظل متكاتفا ، نحن نفوز كفريق وكذلك نخسر كفريق... كل منا سبق وإن مر بلحظات صعبة، ولكن علينا الاحتفاظ بالقوة.


ويعيش المنتخب الأسترالي مرحلة إعادة بناء بمجموعة من اللاعبين الأصغر سنا تحت قيادة المدير الفني الجديد غراهام أرنولد، بعد نهاية مشوار الفريق في كأس العالم 2018 في روسيا، وقد قطع المنتخب مشوارا صعبا في كأس آسيا قبل خروجه من دور الثمانية.


واستهل المنتخب الأسترالي مشواره في البطولة بهزيمة مفاجئة أمام الأردن ثم استعاد توازنه سريعا بالفوز على فلسطين، قبل أن ينتزع بطاقة التأهل للدور الثاني بالفوز في الجولة الثالثة من مباريات دور المجموعات على نظيره السوري 3 -2 في مباراة حسمت بهدف في الوقت القاتل.


وبعدها تجاوز المنتخب الأسترالي عقبة نظيره منتخب أوزبكستان بضربات الجزاء الترجيحية في دور الستة عشر، عقب نهاية المباراة بالتعادل السلبي، لينتهي مشواره بعدها في دور الثمانية على يد أصحاب الأرض.

أهم الأخبار

آخر المستجدات