مكالمة مسربة للقديوي يوجه فيها "اتهامات خطيرة" لفاخر..!

تداولت العديد من صفحات أنصار ، عبر موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك"، تسجيلا صوتيا تم تسريبه للاعب يوسف القديوي، مع أحد المشجعين العساكر، يكشف من خلاله حقائق "خطيرة"، قد تهدد استقرار الفريق.


وقال القديوي في الاتصال الهاتفي الذي تم تسريبه، : "بلمعلم، منذ شهر يونيو (فاخر) منحه برنامجا تدريبيا عليه اتباعه (لاستعادة لياقته البدنية)، ولم يتم الإعلان عن التعاقد معه حتى شهر يوليوز، كل هذا لتهدئة الجمهور. وقع مع الفريق مقابل 140 مليون سنتيم، مع العلم أن فريق سريع واد زم رفض التعاقد معه.. مصلحة الفريق تهمني قبل مصحلتي الشخصية".


وأضاف: "كان لي حديث معه (فاخر)، وطلبت منه أن يقوم بتصعيد بعض لاعبي الأكاديمية... همه هو تدمير اللاعبين الشاب. مثال على ذلك، هو أن محمد لفقيه وكمال 'حْلْفْ عليهم وقال وَاحقْ الرَّب لا حْطُّو رْجْلِيهُم فالتيران'، لسبب بسيط، هو أنه حين كان يريدهم في الرجاء، اختاروا الجيش. لأنهم اختاروا الجيش، فهو الآن يريد الانتقام منهم".


قبل أن يتوجه لانتقاد مصطفى الشادلي، مدرب الحراس، وقال عنه: "الشادلي يشتم اللاعبين من دكة البدلاء، ويقول كلام نابي. كلما أراد انتقاد لاعب معين يقول 'هذا كُون كان فالرجاء والله لاَ لْعبْ'، لماذا تتحدث لنا عن الرجاء؟ قبل سفرنا لمواجهة برشيد، تدربنا صباحا، وكان علينا أن نشد الرحال بعد الصحة التدريبية، لكن بقينا إلى غاية نهاية مباراة ، لأن الشادلي كان يشاهد اللقاء".


وعاد للحديث عن فاخر: "بعد كل مباراة، يرفض القول أن الفريق ينقصه العمل على هذا الجانب أو ذاك. قال أن الفريق يحتاج للانسجام 'وَاشْ ليفار 8 أشهر وهِيا كَطْرِينِي وْعَادْ غَادِي تْقلَّب على الانسجام'. لماذا في إحدى المباريات غير خطته؟ السبب هو أن خطة فاخر، تعتمد بالأساس على معاوي، اللاعب يملك في العقد، أنه من الضروري أن يكمل عدد معين من المباريات، ليحصل (فاخر) على 40 مليون سنتيم... هدف فاخر هو 'يْهْدْمْ الفريق'... في الصيف كان لي حديث معه، بشأن بعض اللاعبين الذين يريدون حمل قميص الجيش، واقترحت عليه الوادي، لكنه رفض، والسب هو أنه يريد ضم لاعبين يجب أن يستفيد منهم ماديا".


وأضاف: "مثال آخر، الموساوي خاض المباراة الأولى في كأس العرش، ثم بعدها استبعده لـ 3 مباريات، لأن اللاعب رفض أن يمنحه المال، 'ومْنِين عْطَاه لْفْلُوس عَادْ رْجْعُو'. بعد مباراتنا أمام نهضة بركان، والتقينا بلاعبي الفريق، وقالوا لنا: 'امحمد بْزْنَاسْ، كان يتصل بنا ويطلب منا القدوم إلى الجيش'، زد على ذلك، فالشادلي هو من كان يستلم المال من اللاعبين، والشادلي هو من يتصل بالصحفيين ويقول أن القديوي هو من يشوش على عمل فاخر".


قبل أن يكشف عن تفاصيل رحيل صابر الغنجاوي، وقال: "لما رحل الغنجاوي تأثرنا. نور الدين البوشحاتي هو خال صابر الغنجاوي، والبوشحاتي هو سبب رحيل فاخر عن المنتخب الملحي، وهنا احمد أراد الانتقام من البوشحاتي، عن طريق تسريح الغنجاوي".


هذا وتفاعل أنصار "الزعيم" مع هذا التسريب، بحيث يرى البعض أن القديوي شخص جريء، ولديه غيرة على الفريق، ومستعد لفضح كل ما يدور داخل الجيش الملكي.


أهم الأخبار

آخر المستجدات