رونار: "علينا هزم إسبانيا والبرتغال لنصبح من الكبار.. ولا معنى للاكتفاء بالمشاركة" - El botola - البطولة

رونار: "علينا هزم إسبانيا والبرتغال لنصبح من الكبار.. ولا معنى للاكتفاء بالمشاركة"

عادل الداودي - البطولة
04 دجنبر 2017على الساعة15:10

استجمع مدرب المنتخب ، بعض الذكريات التي عاشها مع "أسود الأطلس" طيلة الأشهر الماضية، بعد التأهل لأول مرة منذ 20 سنة، ثم الوقوع في "المجموعة الأصعب" بعد إجراء القرعة في قصر الكرملين بموسكو.


وحاول الفرنسي الاستمتاع قدر الإمكان بعد العودة من أبيدجان، حيث سافر إلى فرنسا، السنغال ودبي، قبل أن يحط الرحال في موسكو يوم الجمعة الماضي، حين حضر قرعة المونديال والتي أسفرت عن وقوع المغرب مع منتخبات ،و.


وأجرى مدرب المنتخب المغربي مقابلة مع صحيفة ليكيب للحديث عن استعداده للظهور لأول مرة في المونديال "وقعنا في مواجهة منتخبين كبيرين كإسبانيا والبرتغال، لكن هذا هو المونديال. إذا أردنا أن نصبح كبار، علينا بهزم أفضل المنتخبات... إن لم نستطع فعل ذلك، فسنبقى في المستوى الذي نحن عليه"

وأضاف "إسبانيا هي إسبانيا بفضل جودتها العالية في اللعب. ستكون مهمتنا صعبة أيضاً أمام البرتغال، لكن لدينا ذكريات جميلة من مونديال 1986.. كما أن الناس في المغرب يحبون الكرة الإسبانية وكريستيانو رونالدو.. سيكون الأمر مدهشاً للغاية"


كما أوضح رأيه في مواجهة منتخبات من هذا الحجم "من الرائع أن تلعب أمام خصوم كهؤلاء، والدور علينا للقيام بعمل رائع للمرور إلى الدور الثاني. علينا أن نكون واقعيين لكن طموحين. إذا كانت فكرتنا هي المشاركة فقط، فلن يكون لذلك أي معنى. علينا أولاً هزم إيران لتصبح آمالنا كبيرة في البطولة"


ثم اختتم حديثه عن سر بكائه في أبيدجان "كنت أشاهد كأس العالم كمشجع وفكرت في أولئك الذين حركوا عاطفة الناس في 82، 86 و98.. لقد كانت لحظات قوية جداً، كما أننا عدنا في التصفيات من نقطة بعيدة. تأهل فرنسا أمر طبيعي، لكن تأهل المغرب بعد 20 سنة ليس بالأمر العادي."