"الإخفاق" عنوان المشاركة المغربية في بطولة العالم لألعاب القوى.. 5 ميداليات فقط في آخر 8 نسخ! - El botola - البطولة

"الإخفاق" عنوان المشاركة المغربية في بطولة العالم لألعاب القوى.. 5 ميداليات فقط في آخر 8 نسخ!

جمال ملكي (البطولة)
25 يوليوز 2022على الساعة22:13

اختتمت فجر يومه الإثنين، فعاليات بطولة العالم لألعاب القوى، التي عرفت مشاركة "مخيبة" للمغرب، كانت نقطة الضوء فيها، تتويج البطل الأولمبى والعالمي، سفيان البقالي، بذهبية سباق 3000 متر موانع، أما بقية العدائين، فكان حضورهم "سلبيا".

* 15 متسابقا وميدالية "وحيدة"

شارك المغرب في نسخة "أوريغون 2022" بالولايات المتحدة الأمريكية، بـ 15 متسابقا، وكلهم حققوا نتائج "سلبية"، باستثناء ذهبية 3000م موانع التي جعلت المغرب ينهي البطولة في المركز 22، وإنقاذ ألعاب القوى المغربية من الخروج بـ"صفر" ميدالية.

واقتصرت مشاركة المغرب، على مسافات 800م و1500م و3000م موانع و5000م و10000م، إضافة إلى الماراثون، فيما لم يشارك أي عداء في المسافات القصيرة، أو باقي الرياضات الأخرى.

* 8 نسخ متتالية من "الفشل"

بالرجوع إلى لغة الأرقام، فإن المغرب أبان عن إخفاقه في 8 نسخ متتالية ببطولة العالم، حيث كانت نسخة "هيلسينكي 2005"، هي آخر دورة تُوج فيها بأكثر من ميدالية واحدة، حين حصل على الذهبية بفضل فوز جواد غريب بالماراثون، ثم فضية عادل الكوش في سباق 1500م، وفضية حسناء بنحسي في سباق 800م، ليحتل المغرب المركز العاشر في الترتيب أنذاك.

وبعد 2005، بدأت الأرقام السلبية ترافق المغرب، واكتفى بفضية وحيدة في دورة "أوساكا 2007"، حصدتها حسناء بنحسي (800م)، وفي دورة "برلين 2009" خرج المغرب بـ"صفر" ميدالية، بعد مشاركته بـ 22 عداء، ونفس "الإخفاق" تكرر في دورة "دايغو 2011" باليابان (0 ميدالية)، نفس الشيء في دورة "موسكو 2013" (0 ميدالية)، قبل أن يظهر عبد العاطي إيكيدر في دورة "بيكين 2015" (الصين)، ويمنح المغرب ميدالية وحيدة، بفوزه ببرونزية سباق 1500م، ثم في دورة "لندن 2017" بدأ سفيان البقالي ظهوره وتُوج بالفضية في سباق 3000م موانع، وعاد في دورة "الدوحة 2019" ليفوز بالبرونزية، ثم في "أوريغون 2022" حصد الذهب، مانحا المغرب أول ميدالية ذهبية منذ 2005.

* حصيلة المغرب في آخر 8 نسخ: 5 ميداليات منها ذهبية "واحدة فقط"!

ظل "الإخفاق" يرافق المغرب في بطولة العالم لألعاب القوى خلال آخر 15 سنة، حيث كانت مشاركته "شبه عقيمة"، بعد أن تم عزف النشيد الوطني مرة واحدة قبل أسبوع، فيما كانت باقي الميداليات عبارة عن فضيتين وبرونزيتين.

* "إشبيلية 1999".. أفضل مشاركة مغربية

تعتبر دورة "إشبيلية 99"، هي أفضل نسخة لألعاب القوى المغربية، وفيها تم حصد 5 ميداليات، منها ذهبيتين (هشام الكروج -1500م- وصلاح حيسو -5000م-) وفضيتين (زهرة واعريز -5000م- ونزهة بيدوان -400م حواجز-)وبرونزية (علي الزين -3000م حواجز-)، مكنت المغرب حينها من احتلال المركز الخامس في الترتيب، خلف اليونان (المركز الرابع - 6 ميداليات) وألمانيا (المركز الثالث - 12 ميدالية) وروسيا (المركز الثاني - 12 ميدالية) والولايات المتحدة الأمريكية (المركز الأول - 17 ميدالية).

أخبار ذات صلة