"الكورفاتشي" ترفض شروط إدارة الجيش الملكي بشأن التنقُّل إلى أكادير وتتَّهِم النادي بِنَصْبِ العراقيل عوض تَسْهيل الوِجهة - El botola - البطولة

"الكورفاتشي" ترفض شروط إدارة الجيش الملكي بشأن التنقُّل إلى أكادير وتتَّهِم النادي بِنَصْبِ العراقيل عوض تَسْهيل الوِجهة

م.ذ (البطولة)
12 ماي 2022على الساعة23:15

أبدى فصيلا "بلاك آرمي" و"إلترا عسكري" رفضهما التام للشروط التي وضعتها إدارة نادي أمام الجماهير الراغبة في التنقُّل إلى مدينة أكادير، قبل نهائي ضد ، المقرر غدا السبت، انطلاقاً من الرابعة عصراً (غرينيتش +1)، على أرضية "الملعب الكبير لأكادير".

واعتبرت مجموعة "الكورفاتشي" أن "المنظر لا يزال ضبابا سديما للأغلب في إطار ما يسمى بالمبادرة المسهلة لتنقل الجماهير العسكرية التي تبنتها إدارة الفريق دون أي ضوابط يحكمها المنطق أو العقل، لكون مثل هكذا مناسبات بطبيعة الحال بِدَعٌ لم تألفها عقولهم لتحولها لعراقيل وصعوبات عوض تسهيل الوجهة".

وأضافت: "منذ متى يتم التصريح بأسماء وأرقام بطائق المتنقلين في رخص التنقل لمشاهدة مباراة كرة القدم؟ ما المغزى من طرح عدد محدود من التذاكر لنهائي كأس العرش؟".

وخلصت "الكورفاتشي" بناءً على هذه المعطيات: "نرفض هذه القرارات والشروط، وأن التنقل نحو ملعب النهائي سيكون بدون قيد أو شرط. التجمع سيكون يوم الجمعة على الساعة 23h ليلا بمحيط المركب الرياضي مولاي عبد الله، فالمرجو احترام الوقت".

"نحث كل الجماهير المتنقلة على إلزامية التحلي بروح المسؤولية والانضباط، واحترام جميع المسافرين على طوال الطريق السيار وضبط النفس في جنبات الملعب"، يُضيف الفصيلان سالفا الذكر في بلاغ موحد لهما.

وأكَّدت "بلاك آرمي" و"إلترا عسكري" أنهما "ألفا التضييق والخناق، وتكيفه مع الظروف الحالكة نتاج تجارب السنين، تجارب جعلتهما ينضجان بين السقطة والأخرى فيما نصب لهما على مر نشأة الحركية بالمغرب لمواقفهما وثباتهما على العهد وراء الزعيم، وهي نفسها اليوم من تحتم عليهما تجاوز مساعي النفوس التي تنتظر منهما الانحدار المميت".

وختمت المجموعتان: "الآن هدفنا واحد هو تنقل تاريخي وناجح نحو أكادير لتحقيق المبتغى والعودة باللقب 12، بروح وشغف و مسؤولية، وسنترك الخوض في بعض الأمور التي مست الجمهور العسكري ككل بشكل مباشر إلى ما بعد النهائي بحول الله".

أخبار ذات صلة