الشماخ: "ابتعدت عن الأضواء للاعتناء بابنتي المُصابة بالتوحُّد.. أنا خجول بطبعي وأسرتي كانت أولويتي بعد الاعتزال" - El botola - البطولة

الشماخ: "ابتعدت عن الأضواء للاعتناء بابنتي المُصابة بالتوحُّد.. أنا خجول بطبعي وأسرتي كانت أولويتي بعد الاعتزال"

أ.ر (البطولة)
28 يونيو 2021على الساعة12:55

كشف الدولي المغربي السابق، مروان الشماخ، عن وضعه بعد اعتزال كرة القدم سنة 2016، مؤكداً أنه يُخصّص وقته شبه الكامل للاعتناء بإبنته المُصابة بمرض التوحد، حيث يُقيم مهاجم سابقاً بمدينة مراكش منذ تعليق حذائه.


وقال الشماخ في حديثٍ للقناة الثانية: "حينما اعتزلت كرة القدم كان هدفي هو تسخير نفسي لأسرتي، كنت أود تخصيص الوقت الكامل لها، إبنتي مُصابة بمرض التوحد وأعتني بها طيلة الوقت، أهتم كثيراً بها وأفضِّل قضاء الوقت معها على حساب أصدقائي".


وأضاف المتحدث نفسه أن يُؤْثِر الابتعاد عن الأضواء منذ وضع حد لمساره الكروي بسبب طبيعة شخصيته الخجولة والمتحفظة، مُشيراً إلى أن تواجده بمدينة مراكش خَدمه كثيراً على المستوى النفسي ونمط العيش كذلك.


وأشار نجم بوردو سابقاً إلى أنه يستعد لاجتياز الاختبارات الخاصة بالحصول على شهادة التدريب، شهر يوليوز المقبل، بالمغرب، رافضاً في ذات الآن استبعاد إمكانية الاشتغال في الطاقم التقني للفريق الفرنسي مستقبلاً.


ويملك الشماخ مساراً يمتد لأكثر من 13 سنة في عالم الاحتراف، إذ جاور بوردو ثم أرسنال الإنجليزي، قبل تعريجه على وست هام يونايتد وكريستال بالاس وكارديف سيتي، كما حمل قميص المنتخب الوطني وبلغ معه نهائي كأس أمم أفريقيا سنة 2004 بتونس.

أخبار ذات صلة