في واقعة "غريبة".. ريفر بليت يدفع بلاعب في حراسة المرمى بـ"كوبا ليبرتادوريس" بعد إصابة جميع حراسه بـ"كورونا" - البطولة

في واقعة "غريبة".. ريفر بليت يدفع بلاعب في حراسة المرمى بـ"كوبا ليبرتادوريس" بعد إصابة جميع حراسه بـ"كورونا"

وكالات: د.ب.أ
19 ماي 2021 على الساعة 12:36

سيضطر فريق الأرجنتيني إلى الدفع بلاعب خط وسط في مركز حراسة المرمى، خلال مباراته المرتقبة أمام ضيفه الكولومبي مساء اليوم الأربعاء (صباح غد الخميس بتوقيت جرينتش)، في بطولة .


ويعاني من موجة إصابات ضخمة بفيروس "كورونا" المستجد بين لاعبيه، حيث بلغ عدد المصابين بالفيروس من لاعبي الفريق الأول إلى 20 لاعبا من بينهم جميع حراس المرمى الذين يحق لهم المشاركة في البطولة القارية.

وبهذا، لم يعد أمام مارسيلو جاياردو مدرب ريفر بليت، سوى عشرة لاعبين جاهزين فقط للمشاركة في المباراة التي تأتي في إطار منافسات المجموعة الرابعة بالبطولة.


وجاء هذا بعدما رفض "الكونميبول" طلب النادي الأرجنتيني بشأن الاستعانة بأي من "ألان لياندرو دياز" و"أوجستين جوميز" حارسي المرمى الناشطين في أكاديمية النادي.


ويبدو لاعب الوسط إنزو بيريز، الذي يعاني من إصابة في الأربطة، هو المرشح الأقوى لحراسة مرمى ريفر بليت في هذه المباراة، وذلك بعد قرار "الكونميبول"، والذي أغضب رئيس النادي رودولفو دونفوريو، حيث ظهر كحارس مرمى في التدريبات الأخيرة.

وصرح دونفوريو إلى شبكة "إي إس بي إن" قائلا: "لم نعتقد أبدا أنهم (في الكونميبول) سيتخذون قرارا من هذا النوع… أوضحنا في طلبنا السبب وراء تقديرنا بأن حارس المرمى يمكن استبداله في أي وقت خلال فترة المسابقة".

أخبار ذات صلة