أونداما: "الانفراد الذي أهدرته أمام الترجي سنة 2011 لازال عالقاً بذهني" - البطولة

أونداما: "الانفراد الذي أهدرته أمام الترجي سنة 2011 لازال عالقاً بذهني"

أ.ر (البطولة)
25 أبريل 2020 على الساعة 21:45

قال ، مهاجم سابقاً، إن الانفراد الذي أهدره في إياب نهائي "" أمام لازال عالقاً في ذهنه، وذلك حينما كان يُدافع عن ألوان الفريق الأحمر، سنة 2011، في المباراة التي أُجريت على أرضية ملعب "رادس".


وأوضح اللاعب البالغ من العمر 32 سنة، في حوارٍ مع موقع "أفريكا طوب سبورت" بالقول: "أنا راضٍ عن مساري الكروي رغم أنني كنت قادراً على تحقيق أشياء أفضل. لدي الكثير من الذكريات الجيدة ارتباطاً بمشواري، من بينها اختياري كأفضل لاعب في كأس أمم أفريقيا للشباب سنة 2007 ببرازافيل".


وأردف المتحدث نفسه قائلاً: "ما يعود إلى ذاكرتي كثيراً هي الفرصة التي أضعتها في نهائي دوري أبطال أفريقيا والتي كان بإمكانها أن تمنح اللقب للوداد الرياضي على حساب الترجي التونسي سنة 2011 على أرضية ملعب رادس".


وكان ممثل الكرة المغربية قد تعادل بدون أهداف أمام الفريق التونسي ذهابا على أرضية "المركب الرياضي محمد الخامس" بالبيضاء، بينما انهزم إياباً بهدف نظيف، في مقابلة شهدت طرد الظهير الأيمن مراد لمسن، وأضاع فيها الوداد فرصاً عديدة.


ويُطالب أونداما غير المرتبط بأي نادٍ حالياً بمستحقاته المادية العالقة في ذمة النادي الأفريقي ، حيث يتواجد ملف القضية تحت أنظار محكمة التحكيم الرياضية، علماً أن الكونغولي جاور الفريق التونسي لثلاثة أشهر فقط سنة 2017.

أخبار ذات صلة