المجلس العلمي الأعلى يفتي بعدم تغسيل المتوفين بفيروس "كورونا" - البطولة

المجلس العلمي الأعلى يفتي بعدم تغسيل المتوفين بفيروس "كورونا"

شيماء لقرافي
25 أبريل 2020 على الساعة 19:05

أوضح المجلس العلمي الأعلى، أن المتوفين بسبب الإصابة بفيروس "كورونا" المستجد (كوفيد 19)، يجوز عدم تغسيلهم، لتجنب الإصابة بالعدوى، وحفاظا على حياة الغير، وذلك باتخاد الإحتياطات الوقائية لمواجهة هذا الوباء.


وأشار في بلاغ، إلى أن "المتوفين بوباء (كوفيد 19)، يعتبرون في حكم الشهداء في سبيل الله. لما يكون له من فضل ومكانة عند الله تعالى، ويناله عنده سبحانه من عظيم الأجر والمثوبة، كما جاء في حديث نبينا المصطفى عليه الصلاة والسلام".


وجاء في بلاغ للمجلس العلمي الأعلى: "يشرفني أن أوافيكم بما خلص إليه النظر من الجواب الفقهي في المسألة، في ضوء الأحكام الشرعية المتعلقة بموتى المسلمين، والمتضمن للفتوى بجواز عدم غسل المتوفين من إصابتهم بفيروس كورونا 'كوفيد 19'، رعيا لضرورة الحفاظ على حياة الغير، وسلامة المكلفين بجثثهم من التعرض لآفة العدوى بهذا الفيروس ووبائه الفتاك".


وأضاف الأمين العام للمجلس: "استنادا إلى النصوص والقواعد الشرعية والحيثيات الاجتماعية، يجوز عدم غسل وعدم تیمم المتوفى من هذا الداء الفتاك، أخذا بالاعتبارات الشرعية والطبية، مع العلم أن المتوفي من هذا المرض الخطير (المعبر عنه بالطاعون) يعتبر في حكم الشهداء في سبيل الله لما يكون له من فضل ومكانة عند الله تعالى".


وتابع: "إن المجلس العلمي الأعلى، يرى أنه يجوز شرعا للسلطة الصحية أن تتخذ من التدابير والإجراءات الوقائية ما تراه مناسبا لمنع انتقال العدوى من المصابين إلى الأصحاء".


جدير بالذكر، أن وزارة الصحة أعلنت عن تسجيل 139 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد، و51 حالة شفاء خلال الأربعة والعشرين ساعة الأخيرة، ليصل العدد الإجمالي للمصابين إلى 3897 حالة.

طاغات متعلقة

أخبار ذات صلة