لاعبو ليدز وطاقه الفني والإداري يؤجلون "تقاضي أجورهم" لصرف رواتب الموظفين في النادي - البطولة

لاعبو ليدز وطاقه الفني والإداري يؤجلون "تقاضي أجورهم" لصرف رواتب الموظفين في النادي

قال المنافس في دوري الدرجة الثانية الإنجليزي، اليوم الخميس، إن لاعبي الفريق والجهاز الفني والإدارة العليا قرروا تطوعا تأجيل أجورهم من أجل ضمان حصول 272 موظفا في النادي على رواتبهم.

وتسببت جائحة فيروس كورونا في توقف الرياضة تماما حول العالم وتم تعليق منافسات كرة القدم الإنجليزية حتى 30 أبريل/نيسان المقبل، على الأقل مما أصاب إيرادات الأندية في كافة أنحاء البلاد بانتكاسة قوية.

وقال ليدز إن عدم وجود مباريات سيكلف النادي "عدة ملايين" كل شهر، ليقرر المدرب مارسيلو بيلسا ولاعبوه تأجيل الحصول على أجورهم من أجل استمرار أعمال النادي في هذه "الأوقات الصعبة".

وقال فيكتور أورتا مدير كرة القدم في ليدز في بيان رسمي: "أظهر لاعبو فريقي حسا رائعا في الاتحاد وأنا فخور بتصرفاتهم".


وعلى مستوى العالم، أصيب ما يزيد على 471 ألفا بفيروس كورونا وتوفي أكثر من 21 ألفا، ولدى المملكة المتحدة ما يزيد على 9500 حالة مؤكدة و456 وفاة.

ومع تبقي 9 جولات على نهاية الموسم، يتصدر ليدز ترتيب الدرجة الثانية متقدما بنقطة واحدة على وست بروميتش ألبيون و7 نقاط على فولهام صاحب المركز الثالث.

ويترقى أول فريقين في الترتيب مباشرة إلى البريميرليج.

أخبار ذات صلة