اليابان تستقبل "الشعلة الأولمبية" وسط مخاوف من انتشار كورونا - البطولة

اليابان تستقبل "الشعلة الأولمبية" وسط مخاوف من انتشار كورونا

متابعة - وكالات
20 مارس 2020 على الساعة 14:33

وصلت الشعلة الأولمبية، الجمعة، إلى اليابان وقد أقامت اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو 2020 احتفالية مبسطة في ظل مخاوف تزايد انتشار العدوى بفيروس كورونا، التي تجتاح مختلف أنحاء العالم.

ووصلت شعلة أولمبياد طوكيو إلى قاعدة عسكرية بمدينة هيجاشي-ماتسوشيما شمال شرق اليابان، قادمة من اليونان، قبل 6 أيام من بدء مسيرة الشعلة المصغرة في فوكوشيما، التي شهدت أسوأ كارثة نووية في تاريخ اليابان.

وفي مدينة هيجاشي-ماتسوشيما، التي تضررت بشكل هائل إثر زلزال قوي وتسونامي خلال عام 2011، أقيمت احتفالية مصغرة دون حضور متفرجين وقرر المنظمون عدم السماح لنحو 200 من طلاب المرحلة الابتدائية بحضور الحدث نظرا لمخاوف العدوى بفيروس كورونا.


وقال يوشيرو موري، رئيس اللجنة المنظمة لأولمبياد طوكيو، في إشارة إلى المناطق التي تضررت بزلزال وتسونامي عام 2011 وكذلك بالكارثة النووية: "الشعلة ستحفز السكان المحليين الذين ساهموا في إعادة إعمار منطقتهم، من خلال المرور بمحافظات ميياجي وإيواتي وفوكوشيما، حيث سيجرى اعتبارها شعلة التعافي".

وكانت الكوارث الطبيعية في اليابان قد أدت إلى وفاة وفقدان نحو 18 ألفا و400 شخص، بينما لا يزال عشرات الآلاف لا يستطيعون العودة إلى منازلهم بالقرب من محطة فوكوشيما دايتشي للطاقة النووية بسبب التلوث الإشعاعي.


وقال موري: "أتمنى أن تعمل الشعلة التي ستمر في جميع أنحاء البلاد، على تسليط الضوء على طريق أمل للكثيرين".

وجاء وصول الشعلة الأولمبية إلى اليابان في الوقت الذي يدور فيه الجدل بشكل كبير حول إمكانية إقامة أولمبياد طوكيو 2020 في موعده في ظل أزمة فيروس كورونا التي ألقت بظلالها على عدد هائل من الفعاليات الرياضية في مختلف أنحاء العالم.


وكرر رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي تأكيد أن بلاده ستواصل الاستعدادات لاستضافة الدورة الأولمبية طبقا لما هو مخطط له.

أخبار ذات صلة