جماهير نابولي تغنّي "ميسي.. ميسي" تقديرًا لمارادونا - البطولة

جماهير نابولي تغنّي "ميسي.. ميسي" تقديرًا لمارادونا

إفي
24 فبراير 2020 على الساعة 22:11

احتشد المئات من جماهير الإيطالي، اليوم الإثنين، أمام فندق إقامة بعثة الإسباني، عشية مواجهة الفريقين في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا على ملعب (سان باولو)، وذلك للاحتفاء بالنجم الأرجنتيني وقائد الفريق ليونيل ، وبذكريات عاشتها المدينة مع الأسطورة دييجو .

وكان الفريق الكتالوني قد وصل صباح اليوم، لمطار نابولي، قبل أن يتوجه لأحد فنادق المدينة، حيث كان المئات من الجماهير في انتظاره، وبدؤوا في ترديد اسم النجم الأرجنتيني "ميسي.. ميسي" بمجرد اقتراب حافلة كتيبة المدرب كيكي سيتين.

وبمجرد نزول صاحب القميص رقم "10" من الحافلة رفقة باقي زملائه، بدأت وتيرة الحماس والتشجيع في الارتفاع.

وقالت مصادر من داخل النادي الكتالوني، إن بعثة الفريق أجرت اختبارات قياس درجات الحرارة مباشرة في الطائرة فور وصولهم لمدينة نابولي، استعدادا لمواجهة "الآتزوري" في ذهاب ثمن نهائي "الشامبيونزليج"، وذلك في أيام عصيبة وطارئة تشهدها إيطاليا بسبب انتشار فيروس كورونا الجديد.

ولقي شخص سادس مصرعه في إقليم لومبارديا، شمالي إيطاليا، بسبب فيروس كورونا المستجد، الذي ارتفع عدد المصابين به في البلد الأوروبي إلى 224 شخصا، حسبما أعلنت السلطات المحلية.

وعاد نابولي للظهور مجددا في ثمن نهائي بطولة الأندية الأكبر في العالم بعد غياب 3 سنوات، منذ آخر مرة عندما ودع على يد ريال مدريد الإسباني، لتحتفي المدينة الجنوبية بحماس شديد بأول مباراة رسمية في تاريخ فريقها أمام البارسا.



وبطبيعة الحال، فإن أكثر اللاعبين الذين تنتظرهم الجماهير الإيطالية بشغف جديد هو ميسي صاحب الكرة الذهبية 6 مرات، لتتذكر الأيام الخوالي التي عاشتها بين فترتي الثمانينات والتسعينات مع أسطورة أرجنتيني آخر وهو دييجو مارادونا.

وساهم مارادونا في تتويج نابولي بعدة ألقاب بإيطاليا فضلا عن كأس الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) وهو الدوري الأوروبي حاليا.

ووصل الهوس بمارادونا إلى هناك، حيث أطلق عليه المعجبون لقب "سان جينارماندو" وهو مزج بين اسمه الثاني "أرماندو" والقديس المفضل في نابولي "جينارو".

وإذا كان هذا هو موقف الجماهير، فإن الأمر لم يختلف على المستوى الرسمي فيما يتعلق بحجم الاحتفاء بـ"ليو"، حيث أكد قائد الفريق في المؤتمر الصحفي، لورينزو إنسيني: "ميسي هو الأفضل في العالم في الوقت الحالي، ولكني لا أقارنه بمارادونا، لأن دييجو بالنسبة لنا كجماهير نابولي هو مقدس. ميسي الأفضل بين الجميع حاليا".

أما جينارو جاتوزو، المدير الفني لنابولي، فأوضح: "ميسي يتربع على عرش الأفضل لسنوات طويلة. هو الأفضل ليس فنيا فقط، بل بطريقة تعامله مع مسيرته الطويلة. لم يقل كلمة خاطئة. هو لاعب مذهل، ويفعل أشياء لا أراها سوى في لعبة (البلاي ستيشن)".

أخبار ذات صلة