مازيمبي يدخل على الخط.. ويتحدث عن فضيحة "رادس"

خرج نادي الكونغولي، وأدلى برأيه في "الفضيحة" التي شهدها ملعب رادس، بعدما تبين أن تقنية حكم الفيديو المساعد "VAR" لا تشتغل، وهو ما حرم من هدف شرعي.


وسجل الوداد هدف التعادل، إلا أن الحكم ألغاه، بعد أن أشار إلى وجود تسلل، ثم طالبه اللاعبون بالاستعانة بالـ"فار"، لتبين أنها لا تشتغل، وبها عطب، ما دفع النادي المغربي لرفض إكمال اللقاء، إلى حين إصلاح العطب. لكن بعد توقف دام أكثر من ساعة، أعلن الـ"كاف" أن هو بطل ، رغم أن اللقاء لم يكتمل.


وبعد هذه الفضيحة، خرج المدير العام لفريق مازيمبي، فريديريك كيتينجي، ليدلي برأي في الواقعة، ونشر تغريدة كتب فيها: "قبل هذه الواقعة، بابا غاساما (في إشارة إلى حكم النهائي)، كان دون المستوى في ذهاب نصف النهائي، ودفع غاليا افتقاره للحياد أما الترجي".


وفي تغريدة أخرى، وجه رسالة لرئيس الاتحاد الأفريقي، الذي قام بتعيين نفس الحكم، لنفس الفريق في مباراتين متتاليتين داخل ميدانه، في إشارة إلى مباراة الذهاب في نصف النهائي، ثم في إياب النهائي. وكتب مسؤول مازيمبي: "هل من تفسير، كيف يمكن لنفس الحكم، أن يدير مباراتين متتاليتين لنفس الفريق في ميدانه. غاساما كان هو الحكم في في نصف النهائي في رادس، وها هو مرة أخرى في النهائي في نفس الملعب".


ثم في تغريدة موجهة للرئيس أحمد أحمد، قال فريديريك: "توقفت المباراة لأكثر من عشرين دقيقة... ولم يتم اتخاذ أي قرار. هدف الوداد الذي تم رفضه، كان يجب إعادته في 'الفار'، بدلا العرض الذي قام به رئيس الكاف فوق أرضية الملعب، والتحدث إلى مدرب الفريق المغربي".


أهم الأخبار

آخر المستجدات

Loading interface...