قبل تشيلسي .. إسم زياش ارتْبط بعشرات الأندية .. هل خُلِقَ المغربي ليَقْتَربَ؟

أيوب رفيق (البطولة)

مُنذ بزوغ نجمه في الكرة الهولندية سنة 2015 في صفوف الهولندي، يبدو قَدَرُ المغربي ، صانع الألعاب الحالي لفريق ، الارتباط بإمكانية الانضمام إلى الأندية الأوروبية، في كل فترة من فترات الانتقالات الصيفية والشتوية، لكن دون أن تُترجم في آخر المطاف هذه "الشائعات" على أرض الواقع. 



ويُعتبر الإنجليزي، آخر نادٍ تَصِلُهُ وسائل الإعلام الأوروبية بتسليط الاهتمام على صاحب الـ25 سنة، في أعقاب الهدف الذي أحرزه في شباك ، يوم الأربعاء المنصرم، على أرضية ملعب "يوهان كرويف أرينا"، لحساب ذهاب ثمن نهائي مسابقة


وبعدما كان زياش مُرشَّحاً بالخروج من "بلاد الأراضي المنخفضة" لمَّا كان لاعباً في صفوف تفينتي، انضم اللاعب في نهاية الأمر إلى أياكس أمستردام، صيف 2016، بحوالي 11.5 مليون يورو، غير أن بروزه وتوهجه مع نادي العاصمة لم يُساهم سوى في تغذية الاحتمالات حول التحاقه بفريق أوروبي خارج هولندا. 



ولعلَّ الإيطالي من أبرز الأندية التي كانت جادة للغاية في مُطاردة خدمات ""، بيد أن "الذئاب" بقيادة المدير الرياضي "مونتشي" تراجعوا عن المضي قدماً في ملف زياش، في الصيف الفارط، مؤْثِرين التعاقد مع الأرجنتيني ، القادم من باريس سان جيرمان الفرنسي. 



وما إنْ يُحاول المرء استثارة إسم زياش في الشبكة العنكبوتية، حتى تُطالعه عشرات الأنباء الإعلامية التي تُفيد بأن المغربي كان محط أنظار جملة من الأندية الأوروبية ومن بينها؛ و و وو و و و، إلى جانب أندية أخرى كانت في الوقت من الأوقات مرتبطة باللاعب. 



ومن فَرْطِ تداول إسم الهولندي المولد إلى جانب الكثير من الأندية على صفحات الجرائد وواجهات المواقع، حتى صار المُتابع المغربي يتناول الأمْرَ بِمَسحةٍ من السُّخرية والتَّهكُّم، ويذهب الكثيرون للتعليق على ذلك بالقول: "حكيم زياش خُلِقَ ليَقْتَرب"، في إشارة إلى استهلاك إسمه في اقترابه من الانضمام إلى الأندية. 


وقال لاعب الهولندي سابقاً، في تصريح إعلامي نقله موقع "كالتشيو ميركاتو"، شهر شتنبر المنصرم: "لقد كُنت قريباً من الانتقال إلى أيس روما، وقلت دوماً إنني أريد مغادرة أياكس نحو نادٍ أوروبي كبير، لم أكن أتوقع البقاء لموسم إضافي هنا، لكنني أحمل هذا القميص الآن وأنا مسرور للغاية". 



"أعتقد أنني أتواجد في أفضل مرحلة ضمن مسيرتي الكروية"، يتسرسل زياش في حديثهِ قائلاً، تفاعلاً مع الأنباء الإعلامية التي أفادت بأنه كان على مشارف التوقيع في كشوفات "الجيالوروسي"، في فترة الانتقالات الصيفية الماضية. 



وما يبدو جلياً وفي حُكم المؤكد، هو أن صانع الألعاب يخوض آخر مواسمه مع أياكس، على أن يلتحق بنادٍ آخر في الصيف المقبل، خاصَّةً أن أداؤه في لقاء ريال مدريد ساهم في توجيه المزيد من الأنظار إليه، سواء من الصحافة العالمية أو المتابعين أو الأندية الأوروبية ومدرائها الرياضيين والكشافين. 


وتبلغ القيمة المالية لزياش في بورصة اللاعبين 35 مليون يورو، وفق مؤشر "ترانسفير ماركت"، فيما يمتد عقده مع فريقه الحالي إلى صيف 2021، في الوقت الذي يُطالب فيه الكثير من المتابعين أندية أوروبية كبرى للإسراع نحو الفوز بتوقيع اللاعب، بفعل العروض التي قدمها ولازال منذ عدة مواسم.

أهم الأخبار

آخر المستجدات