بين إعلان الإعلام الإيطالي عن وفاته وتكذيبه الأمر بتغريدة.. الوكيل الشهير رايولا بين مطرقة وضعيته الحرجة وسندان تناسل الإشاعات! - El botola - البطولة

بين إعلان الإعلام الإيطالي عن وفاته وتكذيبه الأمر بتغريدة.. الوكيل الشهير رايولا بين مطرقة وضعيته الحرجة وسندان تناسل الإشاعات!

ع.و (البطولة)
28 أبريل 2022على الساعة17:36

يعيش وكيل اللاعبين الشهير، الهولندي-الإيطالي مينو رايولا، وضعا صحيا حرجا منذ أيام، دفع الإعلام الإيطالي لـ"الوقوع في المحظور"، من خلال الإعلان عن وفاته صباح يومه الخميس بشكل خاطئ.

وانتشر خبر وفاة رايولا كـ"النار في الهشيم"، وتناقلته جميع الصحف العالمية، بناء على ما ورد في الإعلام الإيطالي وخاصة قناة "LA7"، لكن وكيل والعديد من النجوم، أبرزهم والمغربي ، خرج بنفسه لنفي الخبر، عبر تغريدة نشرها عبر حسابه على "تويتر"، كتب فيها: "حالتي الصحية الحالية لمن يتساءل: غاضب لأنهم قتلوني للمرة الثانية في غضون 4 أشهر، يبدو أيضًا أنه تم إنعاشي".

واتفق الإعلام الإيطالي على وفاة الوكيل البالغ من العمر 54 عاما، لكن بعد لحظات من الإعلان، جاء النفي من مقربيه ثم رايولا نفسه، وقد صرح 'ألبيرتو زانغريو' المسؤول عن مستشفى 'سان رافاييل' في ميلانو الإيطالية، حيث يتواجد مينو: "أشعر بالغضب بسبب مكالمات صحفيين زائفين، يتكهنون بحياة شخص معين يقاتل من أجل الحياة".

وقال يده اليمنى، 'خوصي فورتيس رودريغيز' لشبكة 'NOS' الهولندية: "إنه في وضع سيئ لكنه ليس ميتا".

ويعيش مينو رايولا وضعا صحيا صعبا، وحسب ما ذكرته التقارير، فإنه حاليا "بين الحياة والموت"، بعد تدهور حالته الصحية منذ أيام، الشيء الذي تسبب له في دخول المستشفى على أمل أن يتعافى، علما أنه يعاني من مرض في الرئة.

طاغات متعلقة