إيمرسون يهاجم إدارة برشلونة: "تألَّمت بسبب الطريقة التي تخلوا عنِّي بها.. لعبت أساسيا الأحد ثم في اليوم الموالي طلبوا منِّي الرحيل"! - El botola - البطولة

إيمرسون يهاجم إدارة برشلونة: "تألَّمت بسبب الطريقة التي تخلوا عنِّي بها.. لعبت أساسيا الأحد ثم في اليوم الموالي طلبوا منِّي الرحيل"!

ج.م (البطولة)
03 شتنبر 2021على الساعة16:22

انتقد اللاعب البرازيلي إيمرسون رويال، الطريقة التي قرر بها التخلي عنه، بعد أن تم بيعه لفريق الإنجليزي، في آخر ساعات الميركاتو الصيفي الأخير، في صفقة بلغت قيمتها المالية 25 مليون يورو.


وأجرى الظهير الأيمن، مقابلة مع صحيفة "ماركا"، انتقد فيها مسؤولي البارسا، الذين تخلوا عنه بعد أقل من شهرين على تقديمه كلاعب جديد للفريق، قادما من الإسباني.

وقال البالغ من العمر 22 عاما: "كنت في بيتيس، وكان من الواضح بالنسبة لي أنني سأنتقل إلى برشلونة في نهاية الموسم. هذا هو الاتفاق الذي كان في عقدي. صحيح أنني سمعت الكثير من الأخبار التي تقول إن هناك أندية أخرى في إسبانيا وخارجها كانت مهتمة بي، لكن بموجب العقد الذي كان يربطني بالفريق، كنت أعرف أنني سأعود إلى برشلونة".


وأضاف: "منذ أن كنت طفلا، كان حلمي هو اللعب لبرشلونة. أحببت البارسا منذ أن كان فيها رونالدينيو، ثم جاء ميسي وألفيس ونيمار... المنافسة مع ديست؟ أينما ذهبت، أحاول تقديم أفضل ما لدي، وأقاتل من أجل اللعب، بالطبع مع احترام زملائي في الفريق".

وكشف إيمرسون، اللحظة التي علم فيها أن النادي قرر بيعه: "في البداية، اعتقدت أن برشلونة يريدني أن أبقى. لعبت أساسيا يوم الأحد، ثم في اليوم الموالي استيقظت وذهب إلى الحصة التدريبية. هناك بدأت بالفعل أرى أن الكثير من الأشياء بدأت تتغير؛ أن توتنهام كان يتفاوض مع برشلونة، وأن كل شيء قد حسم تقريبا... لم أفهم شيئًا لأنني لم أكن أعرف أي شيء (عن انتقاله). في الزوال، اتصل بي النادي وطلبوا مني الذهاب إلى المدينة الرياضية، لأنهم أرادوا التحدث معي، وهناك اكتشفت بالفعل أنهم يريدون بيعي".

وأضاف: "التقيت بالمسؤولين، وأخبروني أن وضع النادي (اقتصاديا) ليس جيدا، وأنه يمر بوقت عصيب وأن أفضل خيار لهم هو البيع. أخبرتهم مرارا وتكرارا أن نيتي كانت هي البقاء، لأنني كنت أتوهم باللعب هنا وتقديم أشياء لبرشلونة. كنت أعلم أنه إذا كنت في أفضل حالاتي، فسأنجح هنا. أنا شخص ذكي، لقد كانوا يطردونني بكلمات عذبة للغاية".


وأشار: "رفض الرحيل والإصرار على البقاء؟ لدي الطموح للعب. أعلم أنني لاعب كرة قدم، وبموجب العقد الذي يربطني بالنادي، كان يمكنني أن أرفض (الرحيل)، لكنني شخص يريد أن يكون سعيدًا. لا أريد البقاء في ناد أحبه ولكني أشعر بالحزن معه. لذلك قررت أن أذهب. قلت لنفسي إنني لن أبقى حزينًا هنا"، علما أنه وقع مع توتنهام على عقد يمتد لغاية 30 يونيو 2026.

وأضاف: "تألمت بسبب الطريقة التي تعاملوا معي بها، كانت هناك طرق أفضل لإصلاح الأمور. عندما وصلت، كنت متأكدًا من أن برشلونة لا يريد بيعي، لكن بعد رؤية ما حدث، أدركت أنه عندما تعاقدوا معي، كانت لديهم بالفعل فكرة بيعي".


وعن الطريقة التي استقبلت بها عائلته الخبر، قال إيمرسون: "لقد صُدموا، مثل ما حدث معي عندما أخبروني. قضينا قرابة 40 يومًا فقط في المدينة، وكنا مانزال نضع أغراضنا في مكانها. عدت إلى المنزل وأخبرت الجميع بالحقيقة، قلت لهم إنني سأغادر برشلونة. سنذهب إلى توتنهام وهناك سننجح معًا. لقد دعموني".


تجدر الإشارة، إلى أن إيمرسون رويال، شارك أساسيا في الجولة الثالثة من ضد (خاض 63 دقيقة)، بينما لعب كبديل في أول جولتين أمام (19 دقيقة) و (8 دقائق).

أخبار ذات صلة