الوداد تواجه مولودية الجزائر بذكريات "رباعية دونور" و"صاروخية باسكال" في 2011 - البطولة

الوداد تواجه مولودية الجزائر بذكريات "رباعية دونور" و"صاروخية باسكال" في 2011

منصف عدي (البطولة)
01 ماي 2021 على الساعة 01:01

ينتظر ، ممثل الكرة الوطنية في في نسختها الجارية، اصطداما "عربيا" في دور الربع، أمام .


ويعود الاصطدام القاري الأخير للطرفين، لسنة 2011، وبالتحديد في دور المجموعات لعصبة الأبطال الأفريقية، إذ تواجدا حينها في المجموعة الثانية، والتي كانت "عربية خالصة" رفقة الثنائي الترجي التونسي والأهلي المصري.


وكان اللقاء الأول بين الفريقين، في الثلاثين من شهر يوليوز 2011، على أرضية ملعب "محمد الخامس" في الدار البيضاء، برسم الجولة الثانية من دور المجموعات.


ونجح الفريق الأحمر أنذاك، في حسم اللقاء بأربعة أهداف دون مقابل، افتتحها المهاجم الكونغولي فابريس أونداما بعد مرور دقيقتين فقط من صافرة البداية، ليضيف زميله أحمد أجدو ثاني الأهداف من النقطة الجزاء فيي الدقيقة 30.


وفي الشوط الثاني تمكن أيوب الخاليقي من إضافة الهدف الثالث، قبل أن يخطف البنيني باسكال أنغان، الأضواء بهدف رابع، جاء من تسديدة صاروخية خارج مربع العمليات.


وفي الـ16 من شهر شتنبر 2011، تجدد اللقاء بين الوداد والمولودية، ولكن هذه المرة في الجزائر، لحساب الجولة السادسة من الدور ذاته، وشهد خسارة الحُمر بثلاثة أهداف مقابل هدف سجله أحمد أجدو من نقطة الجزاء، لكن ممثل الكرة المغربية نجح في العبور لنصف نهائي المسابقة، كثاني المجموعة برصيد 7 نقاط على بعد 3 نقاط من المتصدر "الترجي التونسي".


يذكر أن مباريات ربع نهائي النسخة الحالية تجرى ذهابا أحد أيام 14 و15 و16 من شهر ماي القادم، على أن يلعب لقاء العودة في 21 و22 و23 من الشهر ذاته.

أخبار ذات صلة