البرازيلي دانتي: "فوز الرجاء على مينيرو بوجود رونالدينيو في الموندياليتو سنة 2013 كان أمراً غير معقولٍ" - البطولة

البرازيلي دانتي: "فوز الرجاء على مينيرو بوجود رونالدينيو في الموندياليتو سنة 2013 كان أمراً غير معقولٍ"

أيوب رفيق (البطولة)
12 فبراير 2021 على الساعة 17:40

عاد الدولي البرازيلي السابق، ، لاستحضار مشاركته رفقة في التي أُقيمت بالمغرب سنة 2013، مُتناولاً بعض التفاصيل المرتبطة بها، أبرزها تأهل إلى النهائي ومواجهته للفريق البافاري، بعد إقصائه في نصف النهائي ل البرازيلي.


وقال مدافع الفرنسي الحالي، في حديثٍ للموقع الرسمي للنادي الألماني: "كأس العالم للأندية التي أُجريت سنة 2013 بالمغرب تظل أبرز الأحداث في مسيرتي الكروية، هذا اللقب مهم جدا لنا نحن الذين ننحدر من أمريكا الجنوبية، لأن النهائي يشهد عادة فريقا من هذه القارة ضد أفضل فريق في أوروبا".


وأضاف: "لكن لسوء الحظ، لم يكن الأمر كذلك سنة 2013، لأن أتليتيكو مينيرو حتى مع رونالدينيو خسرت أمام الرجاء، كان ذلك عاراً وأمراً غير معقولٍ، أصحاب الأرض ظلوا في وضعية جنون رغم انتصارنا عليهم في النهائي بهدفيْن نظيفيْن"، في إشارة إلى انتشاء مكونات "النسور الخضر" بالوصول إلى المشهد الختامي للمسابقة.


وشارك صاحب الـ37 سنة كأساسي في المقابلة النهائية للبايرن أمام نادي العاصمة الاقتصادية، كما أحرز هدفاً في اللقاء الذي كسبه الألمان بهدفيْن نظيفيْن، بعدما ظل حبيس دكة البدلاء في مباراة المربع الذهبي أمام غوانغجو إيفير غراندي الصيني.


وقاد الكتيبة الألمانية في تلك المنافسة المدرب الإسباني ، في حين أشرف على العارضة الفنية للرجاء الرُّبّان التونسي فوزي البنزرتي، وقد أُقيمت المواجهة النهائية على أرضية "الملعب الكبير لمراكش"، بحضور جماهيري غفير ملأ كافة جنبات المدرجات.


ويظل إنجاز الرجاء بالوصول إلى نهائي "الموندياليتو" الأفضل في تاريخ مشاركات الأندية العربية بالمسابقة رفقة العين الإماراتي البالغ لنهائي 2018، كما يبقى الأهم في سجل الأندية الأفريقية إلى جانب الكونغولي، الذي تواجد في نهائي نسخة 2010 بالإمارات، قبل الانهزام على يد الإيطالي.

أخبار ذات صلة