روكي عن تجربته مع إشبيلية: "واجهت مشاكل مع مدربي بسبب صوم رمضان وقوله إنه لن يعتمد على لاعب لا يتحدث الإسبانية جيداً" - البطولة

روكي عن تجربته مع إشبيلية: "واجهت مشاكل مع مدربي بسبب صوم رمضان وقوله إنه لن يعتمد على لاعب لا يتحدث الإسبانية جيداً"

إسماعيل نعمان (البطولة)
28 يناير 2021 على الساعة 19:30

تحدث رشيد روكي، مساعد مدرب، عن الفترة التي قضاها رفقة، مباشرة بعد نهاية رحلة المنتخب المغربي لكرة القدم في نهائيات كأس العالم 1998 بفرنسا.


وكان لاعب شباب المحمدية قد وجه حينها بوصلته صوب الدوري الإسباني وبالضبط نادي إشبيلية الذي كان يمارس في الدرجة الثانية، في الموسم الكروي 1998-1999.


وفي حواره مع صحيفة "استاديو ديبورتيفو" عاد روكي بذاكرته للسنوات التي قضاها رفقة الفريق الأندلسي، وللمطبات التي صاحبته آنذاك بسبب المدرب ماركوس ألونسو.


وقال روكي الذي لم يجد مشاكل مع مدربه الأول كاسترو سانتوس: "في حقبته كنت قد لعبت مباراة كاملة دون أكل"، وهو الأمر الذي اعتبره لاعب شباب المحمدية سابقا أمرا مستحيلا رفقة ألونسو.


وأضاف: "بالنسبة لماركوس ألونسو، شهر رمضان كان واحدا من مشاكلي معه. عندما وصلت إلى إشبيلية، قال أيضا للصحافة أنه لن يسمح لأي لاعب بالمشاركة دون أن يتحدث الإسبانية جيدا".


يذكر أن روكي يشتغل حاليا كمساعد مدرب لزكرياء عبوب، قائد العارضة الفنية للمنتخب المغربي لأقل من 20 سنة، والذي سيخوض نهائيات كأس أفريقيا للشبان بموريتانيا في الفترة الممتدة بين الـ14 من فبراير القادم والـ4 من مارس.

أخبار ذات صلة