مُناصرون لـ"الماص" يُحمّلون مسؤولية الهزيمة أمام الوداد للمدرب جريندو ويصفون قراءته بـ"الغير موفقة" - El botola - البطولة

مُناصرون لـ"الماص" يُحمّلون مسؤولية الهزيمة أمام الوداد للمدرب جريندو ويصفون قراءته بـ"الغير موفقة"

إسماعيل نعمان (البطولة)
27 دجنبر 2020على الساعة14:45

أرجعت جماهير ، مسؤولية الهزيمة أمام الوداد الرياضي (1-0)، يوم أمس السبت، لمدربها عبد اللطيف جريندو.



ومني ممثل العاصمة العلمية بالهزيمة الأولى له هذا الموسم أمام الفريق الأحمر بنتيجة هدف نظيف، في المباراة التي احتضنتها أرضية ملعب الحسن الثاني بفاس، لحساب الجولة الخامسة من البطولة الاحترافية "إنوي" - القسم الأول.

ومباشرة بعد صافرة النهاية، انهالت الجماهير "الماصاوية" بالعتاب على قائد عارضتها الفنية، محملة إياه مسؤولية الخسارة لقرائته الخاطئة لتفاصيل المباراة، وعدم نجاحه في دفع عجلة الفريق الأصفر نحو حصد ثلاث نقاط في "عقر الدار".

واعتبرت فئة من الجماهير الفاسية أن الفريق هو أسلوب لعب، وانسجام داخل منطومة واحدة، وهو ما يفتقده المغرب الفاسي، نظرا لعدم نجاح جريندو لحدود اللحظة في خلق شخصية قوية، وأداء منسجم لكتيبته.

ولامت فئة أخرى مدربها على تأخره في إضفاء لمسته الخاصة على المجموعة الصفراء، بعد مرور خمس جولات، رغم توفره على كل شروط النجاح التي يحتاجها أي مدرب.

في حين رمى البعض الآخر باللائمة على جريندو في غياب أسلوب تكتيكي واضح للفريق، وسط تيهان لأغلب اللاعبين فوق أرضية الميدان، معتبرين أن مدرب "الماص" قد أسقط عباءة "الفريق الكبير" من المغرب الفاسي محولا إياه لإحدى "فرق الهواة".

بينما صوبت فئة أخرى من المتيمين بحب "الماص" كلمات مباشرة صوب مدربها، جاعلة منه شخصا يقود السفينة صوب الغرق نظرا لضعف قدراته التدريبية التي لا تتماشي مع أهداف وطموحات المغرب الفاسي.


وحصد "النمور" لحدود الجولة الخامسة من الدوري المحلي ثماني نقاط، تحصل عليها من فوزين ومثلهما من التعادلات، مقابل هزيمة واحدة مني بها يوم أمس أمام الوداد الرياضي.

طاغات متعلقة

أخبار ذات صلة