"قمة مبكرة" في الدوري الإنجليزي بين مانشستر سيتي وليفربول - El botola - البطولة

"قمة مبكرة" في الدوري الإنجليزي بين مانشستر سيتي وليفربول

وكالات: د.ب.أ
06 نونبر 2020على الساعة09:23

في قمة مبكرة للموسم الحالي من ، يستضيف فريق حامل اللقب مساء الأحد (17:30 Gmt+1)، في المرحلة الثامنة بعد أن سيطر الفريقان على المسابقة في أخر ثلاثة أعوام.


ويحظى سيتي الذي توج باللقب مرتين متتاليتين في 2018 و2019، بأفضلية اللعب على أرضه في الوقت الذي يتصدر فيه ليفربول جدول الترتيب بفارق نقطة واحدة عن أقرب ملاحقيه بعد مضي سبع جولات من الموسم.


وعانى مانشستر سيتي بقيادة مدربه الإسباني مؤخرا، إذ يحتل المركز العاشر بجدول الترتيب، لكن بفارق خمس نقاط خلف ليفربول وله مباراة مؤجلة.


ويدخل الفريقان المباراة بمعنويات عالية بعد فوز سيتي على (3-0) وفوز ليفربول على مضيفه الإيطالي (5-0) في .


وينتظر جوارديولا حتى اللحظات الأخيرة لمعرفة مصير هدافه الأرجنتيني من المشاركة، حيث يعاني من إصابة في أربطة الساق، لكن عودة المهاجم البرازيلي جابرييل جيسوس بعد ستة أسابيع من الغياب أثلجت قلب المدرب الإسباني.


وقال جوارديولا: "من المهم بالتأكيد حقيقة عودة جابرييل".


وأضاف: "إنه مهم بالنسبة لنا، سجل هدفا رائعا أمام اولمبياكوس، وأنا سعيد للغاية بعودة جابريل".


وتأثرت صفوف مانشستر سيتي كثيرا بالإصابات في الموسم الحالي لكن جوارديولا أبدى سعادته بما سارت عليه الأمور حتى الآن.


وقال: "سعيد باللاعبين في الوضعية التي نمر بها، تعثرنا في البداية لكننا تقدمنا بعدها".


وأضاف: "مرت ست أو سبع جولات فقط من الدوري الإنجليزي الممتاز، لدينا الكثير من المباريات لخوضها، وتتبقى مباراة واحدة قبل فترة التوقف الدولي".


وربما يعاني الألماني مدرب ليفربول من كثرة اللاعبين الجاهزين في خط الهجوم، بعد تسجيل ديوجو جوتا ثلاثة أهداف (هاتريك) في شباك أتالانتا.


ومنذ انضمامه لليفربول قادما من وولفرهامبتون في فترة الانتقالات الصيفية الماضية، سجل البرتغالي جوتا سبعة أهداف في عشر مباريات ليفرض ضغوطا متزايدة على المثلث الهجومي المؤلف من روبرتو فيرمينو ومحمد صلاح وساديو ماني.


لكن كلوب يرى أن وجود مهاجمين رائعين يتنافسان على المشاركة أمرا إيجابيا، وقال: "العالم في بعض الأحيان يصبح مكانا سيئا حيث أنه في لحظة تألق أحدهم يبدأ الحديث بشكل فوري عن لاعب أخر يشارك معنا، كما لو أنه شارك في 500 مباراة متتالية".


وتابع: "لم نكن لنبلغ دوري أبطال أوروبا، لو لم يكن لدينا بوبي فيرمينو".


وأشار: "بالنسبة لنا من المهم وجود أكثر من 11 لاعبا وقد استغل ديوجو إمكانياته بطريقة مذهلة وقدم مباراة رائعة".


وأوضح: "هذا الأمر ليس له أي علاقة ببوبي، ولا يسبب لي الصداع، أنا أكثر من مجرد سعيد بالطريقة التي ظهر بها الأولاد".


وقد يستعيد ليفربول جهود المدافع جويل ماتيب بعد تعافيه من الإصابة كما قد يعود تياجو للمشاركة في خط الوسط بعد تجاوزه الإصابة في الركبة.


ويلتقي ليستر سيتي الوصيف يوم الأحد مع ضيفه وولفرهامبتون صاحب المركز السادس بعد فوزه على استون فيلا في مباراته الأخيرة وتقليصه الفارق مع ليفربول المتصدر إلى نقطة واحدة.


ويستضيف صاحب المركز الرابع، فريق يوم السبت (13:30 Gmt+1)، في الوقت الذي بمقدور أن يقاسم ليفربول الصدارة مؤقتا، حال فوزه على مساء يومه الجمعة (21:00 Gmt+1).


وفي مباراة أخرى اليوم، يلتقي مع مضيفه (18:30 Gmt+1)، فيما يلتقي السبت مع (16:00 Gmt+1) و مع (18:30 Gmt+1) و مع (21:00 Gmt+1)، ويلتقي الأحد مع (13:00 Gmt+1) و مع (20:15 Gmt+1).

طاغات متعلقة