بعد إصابة 28 شخصًا بكورونا .. السلطات الإسبانية تُجبر فوينلابرادا على البقاء في الدرجة الثانية - البطولة

بعد إصابة 28 شخصًا بكورونا .. السلطات الإسبانية تُجبر فوينلابرادا على البقاء في الدرجة الثانية

فاروق عصام (البطولة)
26 يوليوز 2020 على الساعة 16:26

أصبح هناك تطور جديد في قصة نادي فوينلابرادا الإسباني، حيث ذكرت رابطة الليغا أن النادي توصل إلى اتفاق نهائي حول إلغاء المباراة ضد ديبورتيفو لاكورونيا، بعد التأكد من وجود 28 إصابة بفيروس "كورونا" في صفوف الفريق.


وكان من المقرر عقد هذه المباراة الختامية للفريقين في "السيغوندا" يوم الاثنين الماضي، ولكن تم تأجيلها بسبب وجود حالات إيجابية في فريق فوينلابرادا، وتباعًا تم تهبيط الديبور حتى من دون اللعب، ولكن كانت أمام فوينلابرادا فرصة للوصول إلى التصفيات المؤهلة للدرجة الممتازة، حيث كان بإمكانهم اللحاق بإيلشي صاحب المركز السادس.


على مدار الأسبوع تدهور الوضع الصحي في فوينلابرادا، وأعلنوا يوم أمس السبت أن العدد الإجمالي لحالات الإصابة بكوفيد-19 يصل إلى 28 عنصرًا، بين اللاعبين والموظفين الآخرين، مع صعوبة إعادة جدولة المباراة المتبقية لهم.




وقالت رابطة الدوري الإسباني في بيان رسمي أن فوينلابرادا وافق على فقدان النقاط الثلاث المحتملة، ومع ذلك أصدر النادي بعد ذلك بيانًا خاصًا به يتعارض مع هذا القرار، ومع بيان الليغا، في تخبط واضح، ومشهد ضبابي، يصب في مصلحة نادي إلتشي الذي تأهل لخوض مباريات الملحق.