بسبب حالات قادمة من روسيا.. الصين تستعد لإغلاق تام ومشدّد على أكثر من 100 مليون مواطن - البطولة

بسبب حالات قادمة من روسيا.. الصين تستعد لإغلاق تام ومشدّد على أكثر من 100 مليون مواطن

متابعة - وكالات
19 ماي 2020 على الساعة 01:26

أكدت وكالة "بلومبيرغ" أن أكثر من 108 ملايين شخص سيواجهون إجراءات "الإغلاق التام والمشدّد" في الصين مع اكتشاف حالات إصابات جديدة ومتزايدة بفيروس كورونا، وبالتحديد في شمال شرقي البلاد.


وقررت عدة مدن في محافظة جيلين (شمال الصين) وقف حركة القطارات والحافلات فجأة، مع إغلاق المدارس وبعض المؤسسات العمومية، ما تسبب في حالة فزع ورعب لدى السكان، خاصةً مع عزل الآلاف منهم.


واكتشفت السلطات الصينية مؤخرا عشرات الحالات بالمناطق الشمالية من البلاد، وهي لا تنتشر بذات السرعة التي انتشرت بها في ووهان (البؤرة الأولى)، لكن رد فعل السلطات كان قويًا جدًا، حيث أبدت تخوفها من موجة ثانية تكبد الاقتصاد خسائر فادحة، ما يُوضّح أيضًا مدى هشاشة القرار الذي تمت بموجبه إعادة فتح حدود البلاد.

وقالت حكومة شولان (شمال الصين)، أنها ستفرض إجراءات أكثر صرامة لاحتواء فيروس كورونا، من خلال إغلاق بعض المجمعات السكنية ذات الحالات المؤكدة أو المشتبه فيها، مع السماح لشخص واحد فقط من كل عائلة بالمغادرة لشراء الضروريات لمدة ساعتين كل يومين.


ولا يعرف مسؤولو الصحة في شمال الصين كيف بدأت الحالات الجديدة في الظهور، لكنهم يشتبهون في أن مصدرها مصابون عادوا مؤخرا من روسيا، التي تعاني من حالات تفش تعتبر من بين الأسوأ في أوروبا.

أخبار ذات صلة