المغرب رابع أكثر بلد إنفاقاً في العالم على مواجهة "كورونا" قياساً إلى ناتجه الداخلي الخام - البطولة

المغرب رابع أكثر بلد إنفاقاً في العالم على مواجهة "كورونا" قياساً إلى ناتجه الداخلي الخام

عبَّأ المغرب نسبة % 2،7 من ناتجه الداخلي الخام للميزانية المُخصصَّة لمواجهة وباء "كورونا"، والتّقليص من تداعياته، مُحتلاً بذلك المركز الرابع في قائمة الدول الأكثر إنفاقاً على مُجابهة الفيروس قياساً إلى الـ"PIB" السنوي الخاص بها.


ورصدت المملكة في الصندوق المُحدث لمكافحة "كورونا" مبلغ 2,3 مليار دولار (23,5 مليار درهم)، وذلك بفضل مساهمات المؤسسات العمومية والخاصة والأشخاص الذاتيين، في الوقت الذي بلغ فيه الناتج الداخلي العام في ميزانية المغرب السنة الماضية 120 مليار دولار.


ووفق الأرقام التي استقاها بنك الأعمال الأمريكي "غولدمان ساش" حول الميزانيات التي خصَّصتها الدول العالمية لوباء "كورونا"، فإن المغرب يأتي في المركز الرابع، خلف كل من السويد (%6) والشيلي (%4,7) ونيوزيلندا (%4).


وجاءت إسبانيا (%2،6) في المركز الخامس خلف المغرب، متبوعةً بتركيا (%2،3) ثم البرازيل (%2،1) في المرتبة السابعة، فيما احتلت فرنسا المركز الثامن في الترتيب المذكور بنسبة % 2 من ناتجها الداخلي الخام.


وكان الملك محمد السادس قد أمر بإحداث صندوق خاص بمواجهات المتطلبات اللوجيستيكية والمادية والبشرية التي يتطلبَّها فيروس "كورونا" المستجد، والذي أصاب لحدود الآن، بصفة مؤكدة، 170 شخصاً في المغرب.


واتَّخذت المملكة مجموعة من التدابير الرامية إلى الحد من انتشار الوباء، من قبيل تطويق الحدود الجوية وتعليق الدراسة وإغلاق المقاهي والمطاعم وباقي الفضاءات العامة التي تستقطب أعداد كبيرة من الأشخاص.

طاغات متعلقة

أخبار ذات صلة