شوبير: "المستندات التي تم الكشف عنها ستُعجّل برحيل أحمد أحمد.. ونصيحتي له هي أن يسافر إلى مدغشقر" - البطولة

شوبير: "المستندات التي تم الكشف عنها ستُعجّل برحيل أحمد أحمد.. ونصيحتي له هي أن يسافر إلى مدغشقر"

أكد الإعلام المصري، أحمد شوبير، في برنامجه الإذاعي على "ON Sport FM" أن رئيس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم، أحمد أحمد، أصبح مهددًا بتنحيته من منصبه بعد ظهور تقارير تؤكد وجود "فساد مالي" أثناء التدقيق في الحسابات والمعاملات المالية لـ"الكاف" من طرف شركة إنجليزية متخصّصة، تعاقد معها الاتحاد الدولي (الفيفا) لهذا الغرض.


وأشار الحارس السابق للنادي الأهلي والعضو السابق في الاتحاد المصري أن المستندات التي جرى الكشف عنها أمس السبت، والتي أكدت اختفاء 24 مليون دولار من خزينة "الكاف" دون وجود مستندات تثبت جهة صرف تلك الأموال، ستعجّل برحيل الملغاشي أحمد أحمد عن منصبه كرئيس للجهاز الكروي.


كما وجّه الإعلامي المصري نصيحة لرئيس الاتحاد الأفريقي، بدعوته للسفر إلى بلده مدغشقر في أقرب فرصة، مشيرا أن بقاءه حرًا دون مقاضاته سيكون امتيازاً له في ظل الاتهامات الموجّهة إليه بالفساد.



وأضاف شوبير أن الاتحاد الدولي للعبة (الفيفا) لن يتستر على الفساد المالي داخل الاتحاد الأفريقي (الكاف)، وأنه سيواصل التحقيق في كل الأوراق لمعرفة مصير الأموال المختفية والتي تقدّر بـ24 مليون دولار.




ونقلت الصحف الأمريكية، أمس السبت، تقريرًا يؤكد وجود تعاملات مشبوهة وحالات اختلاس تقدر بملايين الدولارات في حسابات "الكاف"، حيث قامت شركة "برايس ووتر هاوس كوبرز" الإنجليزية بتقديم تقريرٍ من 55 ورقة، أكدت من خلاله أن أموالًا من التي قدمها الاتحاد الدولي (الفيفا) إلى الاتحاد الأفريقي لتطوير كرة القدم قد تم صرفها في أمور أخرى.

أخبار ذات صلة

Loading interface...