شاهد | تدخل "عنيف" من مدافع كولومبيا كاد يتسبب في إصابة "خطيرة" لنيمار!

كاد مدافع ، دافينسون سانشيز، أن يتسبب في إصابة خطيرة، للنجم البرازيلي ، الذي خاض يوم أمس، أول مباراة له، بعد عودته من الإصابة.

وكان نيمار، قد غاب عن الميادين منذ شهر يونيو، بسبب إصابة في الكاحل، أبعدته عن ، التي فاز بها ، كما أنه، غاب عن المباريات الودية، لفريقه ، بالإضافة لغيابه عن أول 4 مباريات في "".


وتدخل سانشيز بـ"خشونة"، وأسقط نيمار أرضا، لدرجة أن قوة الدفع، تسببت في ارتطام رأس النجم البرازيلي، بأحد اللوحات الإشهارية، التي تحيط بالملعب، والحكم لم يعلن عن خطأ.

واحتج لاعبو المنتخب البرازيلي، على سانشيز، وعاتبوه، كون التدخل كان "عنيفا"، خصوصا وأن المباراة ودية.


تجدر الإشارة، إلى أن البرازيل واجهت كولومبيا أمس الجمعة، وانتهى اللقاء بالتعادل (2-2)، وكان نيمار هو مسجل الهدف الثاني.


أهم الأخبار

آخر المستجدات

Loading interface...