أتلتيكو مدريد يقلب الطاولة على إيبار ويحقق انتصارا "متأخرا" ليحافظ على صدارة "الليغا"

أنقذ البديلان فيتولو والغاني توماس بارتي، من تلقي الخسارة الأولى هذا الموسم، بتسجيلهما الهدفين الثاني والثالث لفريقهما، الذي قلب تخلفه بهدفين نظيفين إلى فوز 3-2 أمام ، ليتمسك بصدارة اليوم الأحد.


وبهذا الفوز الصعب حقق أتلتيكو مدريد العلامة الكاملة بحصده تسع نقاط من أصل 9 ممكنة.


على ملعب "متروبوليتانو" فاجأ الفريق الضيف اصحاب الارض بتسجيله هدفين في الدقائق العشرين الاولى، بواسطة رأسية للبرازيلي تشارلز (7) وانايتز اربيا الذي سدد كرة قوية اصطدمت بخوسيه ماريا خيمينز لتتابع طريقها الى الشباك المدريدية(19).


ورد أتلتيكو مدريد بعد مجهود فردي لمهاجمه دييغو كوستا الذي لعب بدلا من ألفارو موراتا المصاب وقد توغل داخل المنطقة ومرر كرة متقنة باتجاه البرتغالي جواو فيليكس ليتابعها الأخير من مسافة قريبة داخل الشباك (27).


وفي مطلع الشوط الثاني دخل فيتولو بدلا من ماركوس يورنتي ونجح في ادراك التعادل (52).


ثم شارك بارتي بدلا من فيليكس في الدقيقة ال84 قبل ان يسجل هدف الفوز لفريقه في الوقت بدل الضائع.

أهم الأخبار

آخر المستجدات

Loading interface...